تكنولوجيا

بالصور.."لايت" هاتف غبي لعلاج إدمان التطبيقات والاستمتاع بالحياة

الثلاثاء 2019.4.9 07:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 226قراءة
  • 0 تعليق
هاتف "لايت" يهدف إلى تحقيق هدف مستحيل

هاتف "لايت" يهدف إلى تحقيق هدف مستحيل

أطلقت شركة أمريكية ناشئة الجيل الثاني من هاتفها محدود الإمكانيات "لايت"، الذي تهدف من خلاله إلى تحقيق هدف شبه مستحيل، هو جعل الناس يتركون هواتفهم الذكية.

وتأسست شركة "لايت" (Light) عام 2014، وطرحت في العام التالي أول منتجاتها، وهو الهاتف "لايت" (Light Phone)، الذي يتيح فقط إجراء المكالمات ومعرفة التوقيت، ووصفته الشركة بأنه "هاتف ذكي غبي".

ويمكن لهذا "الهاتف الغبي" المصمم بشكل جميل إجراء المكالمات وإرسال النصوص فقط، وربما يكون هو المفتاح لعلاج الإدمان على التطبيقات، وفقا لموقع "بيزنس إنسايدر".

تهدف الشركة إلى جعل الهاتف "قرينا" للهاتف الذكي، وطريقة لجعل الناس يتركون هواتفهم في المنزل ويذهبون للاستمتاع بالحياة.

وعادت الشركة إلى المنافسة في الأسواق بمنتجها الثاني، Light Phone 2، وهو إصدار مطور من هاتفها ربما يحل محل هاتفك الذكي إلى الأبد.

يأتي ذلك في ظل زيادة التدقيق بشأن الوقت الذي يقضيه الأشخاص أمام شاشات الهواتف الذكية الذي يؤثر على أدمغتهم، واتجاه حتى بين أولياء الأمور الأكثر إلماما بالتكنولوجيا لتقييد وصول أطفالهم إلى الهواتف الذكية.

ومن جهة أخرى، تكتسب التطبيقات التي تثني عن الاستخدام المفرط للهواتف الذكية شعبية، وأصبح الناس أكثر حكمة بشأن الأساليب التي تستخدمها تطبيقاتهم المفضلة لجذبهم وجعلهم مدمنين عليها.

هذا هو السبب في أن جهاز "لايت" الجديد محدود الإمكانيات عن قصد، حيث صمم لتشغيل بعض المهام التي تبقينا على اتصال، مثل الاتصال والمراسلة والحصول على الاتجاهات في الوقت الذي يتخلص من التطبيقات التي تهدر الوقت مثل التواصل الاجتماعي والألعاب.

ومن الواضح أن الشركة نجحت في جذب العملاء الذين لديهم التفكير نفسه، حيث تقول إنها باعت أكثر من 10 آلاف هاتف في أكثر من 50 دولة.

وبدأت الشركة في تلقي الحجوزات في مارس/آذار 2018 مقابل 250 دولارا، ولكن السعر الحالي يصل إلى 300 دولار، ومن المقرر طرحه بالأسواق في يوليو/تموز من هذا العام.


تعليقات