اقتصاد

توقعات فيتش للاقتصاد المصري: العجز يتراجع.. والدولار يرتفع

الأحد 2017.5.21 03:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 11972قراءة
  • 0 تعليق
الدولار يرتفع على نحو طفيف أمام الجنيه العام المالي المقبل

الدولار يرتفع على نحو طفيف أمام الجنيه العام المالي المقبل

أبدت مؤسسة بي أم أي ريسيرشز، التابعة لوكالة فيتش للتصنيف الائتماني، تفاؤلها بأداء الاقتصاد المصري، في ظل تنفيذ برنامج الحكومة الإصلاحي مع صندوق النقد الدولي، إذ تتوقع المؤسسة التابعة لوكالة فيتش، أن يتراجع معدل العجز في موازنة الدولة إلى 9.9% خلال العام المالي المقبل مقارنة بعجز متوقع يصل إلى 10.6% خلال العام المالي الجاري.

وتوقعت أن ينمو الاقتصاد المصري خلال العام المالي المقبل بنسبة 3.6% مقارنة بتوقعات الحكومة بتحقيق نمو قدره 4.6%. ومع ذلك، ترى المؤسسة أن الإصلاح الاقتصادي في مصر، الذي سيؤدي إلى خفض العجز، سيؤدي إلى تراجع نمو الديون، ويقلل من تكلفة الاقتراض في الأسواق الدولية.

وتتوقع الوكالة أن يرفع البنك المركزي أسعار الفائدة خلال العام الجاري لتصل إلى 16.75%، ويتوقع أن ترتفع على نحو طفيف إلى 17% العام المالي المقبل.

وتنعقد لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري، الأحد، لمناقشة أسعار الفائدة، وسط توقعات بالإبقاء عليها دون تغيير عند 14.75% للايداع، و15.75% للاقراض.

وتتوقع المؤسسة أن يصل متوسط سعر صرف الدولار خلال العام المالي الجاري إلى 18.57 جنيه، وأن يرتفع خلال العام المالي المقبل إلى 18.75 جنيه.

وحددت الحكومة المصرية سعرا للدولار في موازنتها للعام المالي المقبل 2017 / 2018 عند 16 جنيها للدولار. وتتوقع أيضا أن يصل احتياطي النقد الأجنبي خلال العام المالي المقبل إلى 30.2 مليار دولار لتغطي تلك الاحتياطيات نحو 5.3 شهر من الواردات السلعية للبلاد.

تعليقات