سياسة

خبير: ملاحقة قطر دوليا المهمة الأولى لهيئة خبراء القانون

الخميس 2018.11.22 11:43 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 541قراءة
  • 0 تعليق
اتحاد المحامين العرب

اتحاد المحامين العرب

قال الدكتور محمد الزبيدي، أستاذ القانون الدولي، إن متابعة قطر دوليًا لدعمها الإرهاب والتطرف وتمويلها الجماعات الإرهابية في المنطقة العربية ستكون من أهم المجالات والأولويات التي ستهتم بها الهيئة العربية لخبراء القانون الدولي.

وأشار الزبيدي، في تصريحات لـ"العين الإخبارية"، إلى أن قضايا الأراضي العربية المحتلة كفلسطين، ستكون ضمن اهتمامات الهيئة على الساحة الدولية.

ومن جهة أخرى علمت "العين الإخبارية" أن الهيئة العربية لخبراء القانون الدولي أقرت نظامها الأساسي، ويتوقع الإعلان عن تفاصيله خلال مؤتمر صحفي قريبًا.

وكان اتحاد المحامين العرب قد ناقش في اجتماعه الدوري، الذي عُقد منذ أسبوعين بالمملكة المغربية، تأسيس الهيئة ووضع هيكلها التنظيمي والأولويات التي ستعمل عليها خلال الفترة المقبلة.

وأضاف المسؤول عن الملف الليبي بهيئة خبراء القانون الدولي العرب أن الهيئة العربية لخبراء القانون الدولي ستعمل على قضايا شائكة أخرى كالثروات العربية المنهوبة، وعلى رأسها الأموال الليبية ببنوك أوروبا، بالإضافة لتتبع ومحاكمة دعاة التطرف والإرهاب من رجال دين وقنوات فضائية تدعو لنشر التطرف والتشدد والكراهية.

وحول عدد أعضاء وأهداف الهيئة وكيفية اختيار أعضائها وهيكلها التنظيمي، قال الزبيدي إن هذه التفاصيل سيتم الكشف عنها خلال مؤتمر صحفي مرتقب خلال الأيام القليلة المقبلة بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة.

وحول طبيعة قرارات الهيئة الجديدة، وهل ستكون إلزامية أم مجرد استشارية ترفع لمستوى أعلى، قال أستاذ القانون الدولي إن الهيئة مستقلة وستتولى رفع القضايا أمام المحاكم الدولية والإقليمية، وإنها ليست هيئة استشارية بل "منظمة قانونية" أخذت على عاتقها التصدي للقضايا التي تمس العرب، وتبناها اتحاد المحامين العرب لدعمها لوجستيا.

ولفت الزبيدي إلى أن الهيئة تضم أستاذة قانون دولي من عدة دول أعضاء بجامعة الدول العربية واتحاد المحامين العرب ولهم مراكزهم، وتطوعوا من أجل الدفاع عن القضايا العربية التي تمس الأمن القومي العربي.


تعليقات