سياسة

مصر.. استشهاد 14 شرطيا تصدوا لإرهابيين بالواحات

الجمعة 2017.10.20 08:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 5005قراءة
  • 0 تعليق
الشرطة المصرية (أرشيف)

الشرطة المصرية (أرشيف)

استشهد 14 من عناصر الشرطة المصرية وأصيب 8 آخرون، ليل الجمعة، في تبادل لإطلاق النيران مع إرهابيين بالواحات البحرية، غرب القاهرة.

وقالت مصادر أمنية إن معلومات وردت لقطاع الأمن الوطني باختباء عدد من العناصر الإرهابية في جبال الواحات، وعلى الفور انتقلت قوات من العمليات الخاصة والأمن الوطني وأمن الجيزة، الملاصقة للقاهرة.

وأكدت المصادر أن القوات فوجئت بإطلاق الإرهابيين للنيران صوب مدرعات وقوات الشرطة، فتم التعامل معهم ما أسفر عن استشهاد ضابطين من قطاع الأمن الوطني والنقيب إسلام مشهور، الضابط بالعمليات الخاصة، إضافة إلى إصابة النقيب أحمد زيدان ببتر في القدم.

وقالت إن هناك حالة استنفار أمني كبيرة في الكيلو 135 بالواحات البحرية في الجيزة، فيما لا تزال المواجهات بين قوات الشرطة وعدد من الإرهابيين مستمرة حتى الآن، وإن القوات تجري تمشيطا للمنطقة لمحاصرة الإرهابيين.

كما ذكر مصدر أمني أن قوات ضخمة من مديرية أمن الفيوم، ومديرية أمن الوداي الجديد، توجهت لتعزيز الأمن بمنطقة الواحات، ومحاصرة كافة الطرق والحدود، لملاحقة العناصر الإرهابية الهاربة من الاشتباكات التي وقعت مع قوات الأمن.

وأضاف المصدر أن القوات تقوم بإجراء عملية تمشيط واسعة، بجميع الطرق والمناطق الصحراوية، كما تقوم القوات بمداهمة البؤر والأوكار الإرهابية، وتوسيع دائرة الاشتباه، لمعرفة مكان اختباء العناصر الإرهابية. 

كانت وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني المصري، تفيد باختباء عدد من العناصر الإرهابية في جبال الواحات، وتم إعداد مأمورية مكبرة من قوات الأمن الوطني، والعمليات الخاصة، وأمن الجيزة، وفور قدوم القوات، فوجئت القوات بإطلاق وابل من الرصاص من جانب الإرهابيين.

وقامت القوات بالتعامل معهم وحدث تبادل لإطلاق النار، مما أسفر عن استشهاد واصابة عدد من رجال الشرطة، وانتشرت مدرعات الشرطة في المناطق الجبلية.

السعودية تدين

وعبرت المملكة العربية السعودية عن إدانتها واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي، وكذا الهجومين على مسجدين في أفغانستان.

وقدمت العزاء والمواساة لذوي الضحايا ولحكومات وشعوب تلك الدول الشقيقة متمنياً للمصابين سرعة الشفاء، مجدداً، في الوقت نفسه، تضامن المملكة ووقوفها إلى جانب جمهورية مصر العربية الشقيقة وجمهورية أفغانستان الإسلامية الشقيقة ضد الإرهاب والتطرف.


تعليقات