ثقافة

الآثار المصرية تطلب إفادة بخسائر متحف البرازيل المحترق

الإثنين 2018.9.3 08:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 829قراءة
  • 0 تعليق
اشتعال النيران في متحف البرازيل الوطني

اشتعال النيران في متحف البرازيل الوطني - رويترز

وجهت وزارة الآثار المصرية خطابا لوزارة الخارجية المصرية، لإفادتها بتقرير مفصل وعاجل حول حالة الآثار المصرية الموجودة داخل متحف البرازيل بعد تعرضه لحريق هائل.

وطالبت وزارة الآثار من الخارجية المصرية، الإثنين، تقريرا يوضح حال ووضع الآثار المصرية الموجودة داخل متحف البرازيل الوطني.

وأكد الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار مصطفى وزيري، على تضامن وزارة الآثار التام مع المتحف واستعدادهم الكامل للتعاون وتقديم المساعدات الفنية والأثرية، وتوفير الخبرات في عملية ترميم القطع الأثرية في حال طلب الحكومة البرازيلية ذلك.


كما أعرب وزيري عن أسفه الشديد لما تعرض له متحف البرازيل، واصفا الحادث بالخسارة الفادحة للبشرية والتراث الإنساني والتاريخي.

واشتعلت النيران في متحف البرازيل الوطني، أقدم المتاحف التاريخية والعلمية في البرازيل، مساء الأحد، بعد إغلاقه أمام الجمهور.

ووفقا لمواقع أجنبية، فإن النيران التهمت الأرشيف الخاص بالمتحف، موضحة أن الخسائر التي لحقت بالفروع المتعلقة بالتاريخ والثقافة والعلوم البرازيلية هائلة لا تحصى، فضلًا عن عدم وجود تقارير نهائية بشأن الإصابات.

ويعود تاريخ المتحف إلى نحو 200 عام، وهو من أكبر متاحف التاريخ الطبيعي في أمريكا اللاتينية، ويحتوي على قطع أثرية مصرية ويونانية ورومانية.


تعليقات