سياسة

مصر تدعو لاجتماع طارئ في مجلس الأمن دعما للأقصى

السبت 2017.7.22 11:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1089قراءة
  • 0 تعليق
مصلون في محيط المسجد الأقصى - رويترز

مصلون في محيط المسجد الأقصى - رويترز

دعت السويد وفرنسا ومصر، السبت، إلى اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي بعد المواجهات العنيفة في القدس، احتجاجا على الإجراءات الإسرائيلية الأمنية الجديدة لدخول المسجد الأقصى.

وصرح منسق الشؤون السياسية السويدي كارل سكاو، بأن الاجتماع سيهدف "لفتح نقاش عاجل بشأن كيفية دعم الدعوات لخفض التصعيد في القدس"، بعد مواجهات في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلتين، السبت، أسفرت عن مقتل فلسطيني وإصابة 7 آخرين، حسب وزارة الصحة الفلسطينية.


وواصل المصلون لليوم الثامن على التوالي الامتناع عن الدخول إلى المسجد الأقصى المبارك عبر البوابات الإلكترونية، التي وضعها الاحتلال الإسرائيلي على مداخل المسجد.

واستشهد 3 فلسطينيين، أمس الجمعة، وأصيب 450 آخرون بحروح خلال المواجهات في القدس الشرقية والضفة الغربيّة المحتلّتين بعد صلاة الجمعة، فيما قتَلَ فلسطيني 3 إسرائيليين في هجوم بسكين في مستوطنة بالضفة.

تعليقات