سياسة

طيران الإمارات: جميع ركاب رحلة نيويورك غادروا بعد الخضوع للفحص

الأربعاء 2018.9.5 11:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 440قراءة
  • 0 تعليق
طيران الإمارات

طيران الإمارات

أعلنت "طيران الإمارات" أن جميع ركاب رحلتها "إي كيه 203"، المتجهة من دبي إلى نيويورك، غادروا الطائرة بعد أن أخضعتهم السلطات المختصة في مطار "جيه إف كيه" للفحص الطبي.

وقال المتحدث باسم "طيران الإمارات"، في بيان له مساء الأربعاء، إنه تم نقل 3 ركاب و7 من أفراد طاقم الطائرة إلى المستشفى لإخضاعهم لفحوصات إضافية وتقديم العلاج لهم، فيما خضع 9 ركاب آخرون لفحوصات إضافية في موقع الطائرة قبل أن يسمح لهم بالمغادرة.

وأشار إلى أن باقي الركاب توجهوا بعد ذلك إلى خارج المطار مرورا بالهجرة والجمارك.

ولفت المتحدث إلى أن أفراد طاقم الطائرة وموظفي الشركة الأرضيين أبدوا كل تعاون مع السلطات، خلال عملية فحص الركاب على متن الطائرة التي تسلمها الآن موظفو طيران الإمارات.

وأوضح أنه نظرا لتطورات الرحلة فإن رحلة العودة "إي كيه 204 " من "جيه إف كيه" إلى دبي سوف تتأخر 3 ساعات، مشيرا إلى أن طيران الإمارات ستقوم بمساعدة الركاب الذين سيتابعون سفرهم عبر دبي عند الوصول وتوفير حجوزات بديلة لهم.

وتابع: "وإذ تعتذر طيران الإمارات لعملائها عن أي إزعاج، فإنها تؤكد أن سلامة ركابها وأفراد أطقمها تحتل دوماً قمة أولوياتها".

تعليقات