مجتمع

بالصور.. خبراء دوليون يتفقدون حطام الطائرة الإثيوبية المنكوبة

الثلاثاء 2019.3.12 08:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 195قراءة
  • 0 تعليق
الخبراء في موقع الحادث

الخبراء في موقع الحادث

بدأ خبراء فنيون من الولايات المتحدة الأمريكية وإثيوبيا إجراء التحقيقات والمعاينة لموقع الطائرة الإثيوبية المنكوبة التي تحطمت، الأحد، في منطقة "دوبي" شرق ببيشفتو بإقليم أوروميا.

ووصل خبراء فنيون من الويات المتحدة، الثلاثاء، إلى منطقة ببيشفتو بإقليم أوروميا (48 كيلومترا عن العاصمة أديس أبابا)، كما وصل خبراء من الصين وإسرائيل لمساعدة السلطات الإثيوبية في معرفة ملابسات سقوط الطائرة الإثيوبية.


وقال مايكل راينر، السفير الأمريكي بأديس أبابا، إن فريق الخبراء الأمريكي يتكون من أعضاء من مجلس النقل الوطني الأمريكي والطيران المدني، موضحا أن الفريق سيبدأ تحقيقًا رسميًا اليوم حول ملابسات سقوط الطائرة الإثيوبية.

وأضاف: "شركة بوينج والإنتربول سيشاركان أيضًا في التحقيقات التي ستجرى لمعاينة موقع تحطم الطائرة الإثيوبية المنكوبة"، وقال إن مهمة موظفي الإنتربول تتضمن تحديد هويات الضحايا الذين لقوا مصرعهم خلال الحادث.


وكان تولدي جبرماريام، المدير التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الإثيوبية، قال إن التحقيقات التي ستجرى لمعرفة ملابسات تحطم الطائرة الإثيوبية المنكوبة ستتم وفقا لقوانين منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو - ICAO) التي تنص على أن يتم إجراء مثل التحقيقات من قبل الدولة المصنعة للطائرة والدولة المالكة ممثلة في هيئة الطيران الإثيوبي المدني والدولة التي سقطت بها الطائرة.


ووفقا لتصريحات "تولدي" التي نقلتها وسائل إعلام محلية، سيتم إجراء التحقيق حول ملابسات تحطم الطائرة الإثيوبية التي راح ضحيتها 157 راكبا، من قبل خبراء فنيين من الولايات المتحدة كدولة مصنعة وإثيوبيا الدولة المالكة للطائرة.

وذكر "تولدي" أن الطائرة المنكوبة هي الرابعة من نوعها بين 5 طائرات من هذا النوع B-737-800MAX تم تسلمها نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، مضيفا أن الطائرة لم تكمل 4 أشهر منذ شرائها.

وتحطمت الطائرة الإثيوبية المنكوبة في منطقة "دوبي" شرق ببيشفتو بإقليم أوروميا، الأحد الماضي، ولقي 157 شخصاً مصرعهم جراء تحطم الطائرة التي كانت متجهة من أديس أبابا إلى نيروبي، وأعلنت إثيوبيا، الإثنين، العثور على الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة.

وأوضح التلفزيون الإثيوبي أنه تم العثور على الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة، أحدهما الخاص بصوت قمرة القيادة والآخر الذي يسجل بيانات الرحلة.

ويوجد في كل طائرة نوعان من الصناديق السوداء، الصندوق الخاص بتسجيل الأصوات والحوارات في قمرة القيادة "CVR" والصندوق الخاص بتسجيل معطيات الطيران ويعرف بـ"FDR".

ووفق الخطوط الجوية الإثيوبية فإنه في الساعة 08:38 بالتوقيت المحلي لإثيوبيا (5:38 توقيت جرينتش)، الأحد، أقلعت الطائرة ET 302 من مطار بولي الدولي بأديس أبابا متجهة إلى العاصمة الكينية نيروبي، وعلى متنها 157 راكباً من 33 جنسية مختلفة.

وبعد 6 دقائق وتحديداً في الساعة 08:44 من إقلاع الطائرة أعلنت شركة الطيران اختفاءها من على أجهزة الرادار، وبعد أقل من ساعة أعلنت رسمياً اكتشاف حطامها على بعد 48 كيلومتراً من العاصمة.

تعليقات