ثقافة

"الشارقة الدولي للكتاب" يستضيف "أيقونات شعرية" في حب الوطن والانتماء

السبت 2018.11.3 01:18 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 108قراءة
  • 0 تعليق
الشاعر الإماراتي أحمد محمد عبيد والشاعرة السودانية مناهل فتحي

الشاعر الإماراتي أحمد محمد عبيد والشاعرة السودانية مناهل فتحي

ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب 2018، أقيمت في المقهى الثقافي أمسية شعرية تحت عنوان "أيقونات شعرية"، جمعت الشاعر الإماراتي أحمد محمد عبيد، والشاعرة السودانية مناهل فتحي.

واستهلّت الشاعرة السودانية مناهل فتحي الأمسية بقصيدة حملت عنوان: "أنا ابنة الطين"، قالت فيها: "أنا ابنة الطين، أنا ابنة الطين في الأرض التي طرحت سُمرا بكل بهاء الحرف ما وصفوا،... إن مسّ واحدهم ضر، أتوا ضمرا،  أيخجل الضر منهم ثم ينكشف، أجيء حملا على أكتاف من رفعوا ذكري إلى الشمس، ما مالت لهم كتف".

وشارك الشاعر أحمد محمد عبيد في الأمسية بقصيدة حملت عنوان "أما تساءلت" عن حزنه على الحبيبة التي لم تسأل عن غيابه، فقرأ: "أما تساءلت عن هذا الذي غابا.. كيف الشرود على عينيه قد ذابا.. كيف استفقت ولم تلقَ قصائده عند الصباح ولم تطرق لك البابا.. هل انتبهت بأن الليل أرهقه لما تلاقى مع الشعر الذي انسابا".

وفي قصيدته التي حملت عنوان "ما قالته زرقاء اليمامة"،قال الشاعر: "سألوا مع الكلمات سحرا لا يُرى، واستشعروا ما قيل عنهم في الورى.. لم يخبر الحلم القديم عبورهم، أن الطريق به النبوءة تفترى.. الصامتون على الدروب دبيبهم كبصيص نجم  في المغيب تأخرا.. وحفيف ما أخفوه لم يبرح صدى، ضاقت بهم أضلاعهم فتفطّروا".

يشار إلى أن الشاعر والكاتب الإماراتي أحمد محمد عبيد عمل رئيسا لقسم النشر والمخطوطات بالمجمع الثقافي في أبو ظبي، وهو عضو اتحاد الكتاب والأدباء العرب وندوة الثقافة والعلوم ورابطة الأدب الإسلامي العالمية، ومن أبرز دواوينه الشعرية "شموع وقناديل"، و"مع الليل"، و"عاشق في زمن الغربة"، و"من أغاني العاشق القديم"، كما صدر له عدد من الكتب في الدراسات والتراث.

وتعتبر الشاعرة السودانية مناهل فتحي الحائزة على المركز الخامس في مسابقة أمير الشعراء، في موسمها السادس، والحائزة أيضا على جائزة الشارقة للإبداع العربي عام 2018 عن روايتها "آماليا" من نخبة الشعراء، فهي صاحبة خمس قصائد منشورة ضمن كتاب "أجمل عشرين قصيدة نسائية في السودان" وديوان "أوجاع النساء".

تعليقات