سياسة

النيابة الألمانية ترجح فرضية "الإرهاب" في اعتداء كولونيا

الأربعاء 2018.10.17 10:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 398قراءة
  • 0 تعليق
الشرطة الألمانية - أرشيفية

الشرطة الألمانية - أرشيفية

أعلنت النيابة الألمانية، الأربعاء، توصلها إلى أدلة تدعم فرضية "الإرهاب" بشأن هجوم محطة قطارات كولونيا واحتجاز رهينة.

وأثار السوري، الذي عُرف باسم "محمد ا.ر."، الذعر في محطة القطارات المزدحمة، الإثنين الماضي، بعد أن أضرم النار في أحد المطاعم، ما تسبب بحروق لفتاة تبلغ 14 عاما قبل أن يتوجه إلى صيدلية قريبة ويتخذ موظفة رهينة.

وأعلنت شرطة مدينة كولونيا الألمانية، أمس الثلاثاء، أن المشتبه به البالغ 55 عاما خضع لجراحة عاجلة ودخل في غيبوبة. 

بدورها، أعلنت النيابة العامة الاتحادية، في بيان بعد أن تسلّمت التحقيق من النيابة العامة المحلية، أنه "بناء على ما توفر من معلومات هناك ما يكفي من الأدلة التي تدعو للاشتباه بوجود خلفية تشدد إسلامي لهذا العمل".

وتتولى النيابة العامة الاتحادية في ألمانيا التحقيق في القضايا المرتبطة بالإرهاب. 

ومن ضمن ما طالب به المتّهم خلال التفاوض معه عبر الهاتف السفر إلى سوريا، من أجل الانضمام إلى تنظيم داعش الإرهابي.

وكان شهود في مكان الحادث أفادوا بأنهم سمعوه يقول إنه ينتمي إلى التنظيم الإرهابي، وإنه يريد الالتحاق بصفوفه في سوريا.

وأعلنت النيابة العامة أن المتهم يواجه تهمتي الشروع في القتل وتهمة التسبب بأذى جسدي بالغ. 

وكان المتهم وصل إلى ألمانيا آتيا من سوريا في مارس/آذار 2015، وقد ارتكب نحو 13 مخالفة بينها حيازة مواد مخدرة وسرقة وإخلال بالأمن واحتيال.

وشهدت ألمانيا أكبر اعتداء تبناه تنظيم داعش الإرهابي على أراضيها في ديسمبر/كانون الأول 2016 أسفر عن مقتل 12 شخصا.

تعليقات