تكنولوجيا وسيارات

ألمانيا تهدد مرسيدس بغرامة تصل لـ٤.٤ مليار دولار

الأربعاء 2018.6.6 03:31 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 399قراءة
  • 0 تعليق
شعار سيارة مرسيدس

شعار سيارة مرسيدس

تواجه شركة مرسيدس Mercedes مشكلة كبيرة، بعد أن باتت عرضة لسداد غرامة كبيرة تقدر بنحو 4.4 مليار دولار أمريكي، حسب ما ذكره موقع "موتور 1".

وتتمثل المشكلة في دعوى أقامها وزير النقل الألماني أندرياس شير ضد مجموعة "داميلر" بشأن فضيحة عادم الديزل.

وأفادت التقارير بأن "شير" سأل رئيس مجلس إدارة مجموعة "داميلر" ديتر زيتش عن عدد سيارات مرسيدس، سواء سيارات النقل أو الركاب، التي تتطلب إصلاحا لتعديل كمية العادم، بعد أن أظهر كشف دوري وجود برنامج إلكتروني غير مشروع في إحدى السيارات يساعد في إخفاء قياسات العادم الحقيقية.

وأفادت مجلة دير شبيجل بأن وزير النقل الألماني يبحث عن نحو 750 ألف مركبة طراز مرسيدس من المفترض أن تخضع لغرامة بقيمة 5835 دولار (5000 يورو) لكل سيارة، وفي حال ثبوت الحاجة لاستدعاء هذا العدد الضخم من السيارات من فئة سي كلاس وجي كلاس، وسيارات نقل مرسيدس فان، كما حدث في حالات سابقة، فإن مجموعة الغرامات سيصل إلى 4.4 مليار دولار، يتعين على الشركة سدادها.

وأفاد المتحدث باسم وزارة النقل بأن شركة دايملر والوزارة قد اتفقا على تنفيذ "بعض الأمور الفنية بالغة التعقيد" المرتبطة بانبعاثات السيارة.

وكانت شركة "داميلر" قد تلقت إخطاراً من "هيئة النقل الألمانية" لاستدعاء سيارات طراز مرسيدس فيتو ذات محرك الديزل سعة 1.6 لتر، بسبب خطأ في كمية الانبعاث، وهو ما اعترضت عليه الشركة لثقتها في دقة برنامج تحديد كمية عادم السيارة.

من جانبها، أكدت مجلة "دير شبيجل" وجود أدلة قوية على أن بعض طرز مرسيدس سي كلاس تتضمن عيوباً من هذه الناحية، مما يتطلب استدعاء 80 ألف سيارة للكشف وإصلاح الخلل بالمصنع.

تعليقات