اقتصاد

الذهب يتراجع مع استقرار البورصة الأمريكية

الأربعاء 2018.4.4 12:05 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 280قراءة
  • 0 تعليق
صعود الدولار يجعل المعدن النفيس أكثر تكلفة

صعود الدولار يجعل المعدن النفيس أكثر تكلفة

هبطت أسعار الذهب الثلاثاء، مع استقرار أسواق الأسهم الأمريكية، مما أدى إلى انحسار المخاوف من موجة بيع أكثر حدة، وصعود الدولار وهو ما يجعل المعدن النفيس أكثر تكلفة لحائزي العملات الأخرى. 

وارتفع الذهب الإثنين، مع تراجع الأسهم الأمريكية ومخاوف من حرب تجارية عالمية دفعت المستثمرين صوب الأصول الأكثر آمانا.

لكن أسواق الأسهم الأوروبية واصلت التراجع تحت ضغط قطاع التكنولوجيا، بينما تعافت الأسهم في وول ستريت.

وانخفض الذهب في السوق الفورية 0.6% إلى 1332.80 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر جلسة التدوال في السوق الأمريكي، بعدما صعد 1.3% في الجلسة السابقة.

وتراجعت العقود الأمريكية للذهب تسليم يونيو حزيران 9.60 دولار أو 0.7% لتبلغ عند التسوية 1337.30 دولار للأوقية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 1.2% إلى 16.41 دولار للأوقية بعد أن صعدت 1.8% في الجلسة السابقة.

وتراجع البلاتين 0.5% إلى 924.80 دولار للأوقية بعد أن سجل في وقت سابق من الجلسة 912 دولارا وهو أدنى مستوى له منذ السادس والعشرين من ديسمبر/ كانون الأول.

وهبط البلاديوم 0.6% إلى 929.25 دولار للأوقية بعد أن لامس أدنى مستوى منذ العاشر من اكتوبر تشرين الأول عند 927.25 دولار.

تعليقات