اقتصاد

ختام مؤشرات بورصات الخليج على تباين بسبب الإجازات

الأحد 2018.12.30 05:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 232قراءة
  • 0 تعليق
بورصات الخليج تتباين بسبب ضعف السيولة

بورصات الخليج تتباين بسبب ضعف السيولة

أنهت مؤشرات أسواق المال الخليجية تعاملات الجلسة قبل الأخيرة لعام 2018، على تباين، حيث ارتفعت مؤشرات أسواق "دبي" و"الكويت" و"البحرين"، فيما تراجع سوقا "أبوظبي" و"مسقط" هامشيا.

وهدأت التداولات والسيولة في أسواق المال الخليجية بسبب موسم إجازات رأس العام الميلادي.

وتأثر أداء الأسواق بالأخبار الإيجابية حول المحادثات بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين والتي تسير نحو عقد اتفاق للتجارة بين البلدين، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار النفط ختام تعاملاتها يوم الجمعة، ليرتفع سعر البرميل من خام برنت 0.91% إلى 53.21 دولار، كما صعد سعر البرميل من خام نايمكس 1.61% إلى 45.33%.

أنهى سوق دبي المالي التعاملات بالارتفاع الهامشي، ليربح المؤشر العام للسوق 0.04% إلى 2470.45 نقطة. وهدأت السيولة المتداولة في السوق لتسجل 89.828 مليون درهم بعد التداول على 134.271 مليون ورقة مالية نفذت خلال 1417 صفقة. وربحت مؤشرات 5 قطاعات يقودها "الخدمات" 4.93%، و"السلع الاستهلاكية" 2.23%، في حين تراجع 3 قطاعات يقودها "الاتصالات" 1.19%. وقاد سهم "جي إف اتش" نشاط التداولات في السوق بإجمالي قيمة 28.378 مليون درهم بعد التداول على 31.455 مليون ورقة مالية ليرتفع 9.15% إلى 0.93 درهم، وتلاه سهم "الاتحاد العقارية" بإجمالي قيمة 18.382 مليون درهم بعد التداول على 44.778 مليون ورقة مالية رابحا 1.23% إلى 0.41 درهم. وصعد سهم "إعمار" القيادي 0.25% إلى 4 دراهم للسهم بإجمالي قيمة تداولات 6.387 مليون درهم.

استطاع المؤشر العام لسوق الكويت المالي أن يبدد خسارته بداية التداولات لينهي التعاملات بالارتفاع الهامشي 0.03% إلى 5072.60 نقطة، بعد التداول على 100.534 مليون ورقة مالية بسيولة 14.162 مليون دينار كويتي نفذت خلال 3836 صفقة. وارتفعت مؤشرات 6 قطاعات يتقدمها "التأمين" 1.04%، و"العقار" 0.74%، في حين تراجعت 4 قطاعات يقودها "السلع الاستهلاكية" 2.43%، و"الخدمات الاستهلاكية" 1.96%. وجاء سهم "بنك الكويت الوطني" متصدرا نشاط السيولة بإجمالي 2.023 مليون دينار كويتي بعد التداول على 2.436 مليون ورقة مالية ليتراجع 0.12% إلى 833 فلسا، تلاه "بنك الخليج" بإجمالي قيمة 1.291 مليون دينار كويتي بعد التداول على 5.077 مليون ورقة مليون ورقة مالية فاقدا 1.17% ليغلق على 254 فلسا.

ارتفع المؤشر العام لسوق البحرين المالي 0.77% إلى 1332.39 نقطة، بعد التداول على 6.454 مليون ورقة مالية بسيولة 847.267 ألف دينار بحريني، وتم التداول على 14 سهما، ارتفعت منها 7 أسهم، وتراجع سهمان، واستقرت بقية الأسهم. وقاد سهم مصرف السلام البحرين نشاط السيولة بإجمالي 393.105 ألف دينار بحريني بعد ارتفاعه إلى 0.098 دينار، تلاه سهم "البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية" بإجمالي 62.622 ألف دينار بحريني ليغلق مستقرا عند 0.28 دينار.


على الجانب الآخر، واختتم سوق أبوظبي المالي التعاملات بالتراجع الهامشي مع هبوط أسهم البنوك والاتصالات، وفقد المؤشر العام للسوق 0.16% ليغلق عند مستوى 4823.34 نقطة، وتراجعت السيولة في السوق لتسجل 40.794 مليون درهم بعد التداول على 23.004 مليون ورقة مالية نفذت خلال 659 صفقة. وارتفعت المؤشرات القطاعية بصدارة "السلع الاستهلاكية"6.89% مع صعود سهم "أغذية" 11.54%، وربح قطاع الطاقة 3.18% بدعم من ارتفاع "طاقة" 11.11%. في حين تأثر السوق بهبوط الأسهم القيادية في قطاعي "البنوك" و"الاتصالات" ليخسر الأول 0.49% مع تراجع "بنك أبوظبي الأول" 0.57%، و"مصرف أبوظبي الإسلامي" 1.52%، وتراجع الثاني 0.35% مع هبوط سهم "اتصالات" بالنسبة نفسها بإجمالي قيمة تداولات 10.224 مليون درهم متصدرا بها نشاط السوق من حيث السيولة ليغلق عند مستوى 16.88 درهم. وجاء سهم "دانة غاز" في المرتبة الثانية من حيث نشاط السيولة بإجمالي 6.293 ملين درهم رابحا 0.02 درهم إلى 0.853 درهم.

ونزل المؤشر العام لسوق مسقط المالي 0.07% بالغا مستوى 4341.45 نقطة، بعد التداول على 3.655 مليون ورقة مالية بإجمالي قيمة 477.049 ألف ريال نفذت خلال 237 صفقة. وتراجعت قطاعات السوق مجتمعة، ليفقد قطاع الصناعة 0.75%، وخسر القطاع المالي 0.11%، وتراجع قطاع الخدمات 0.03%. وتصدر سهم "بنك صحار" نشاط الأسهم من حيث قيم التداول بإجمالي قيمة 79.571 ألف ريال، ليرتفع 1.82% إلى 0.112 ريال، تلاه "البنك الأهلي" بإجمالي 52.576 ألف ريال ليغلق مستقرا عند 0.145 ريال.

تعليقات