مجتمع

حمدان بن زايد يوجه بتعزيز المبادرات الإماراتية في موريتانيا وسيراليون

الأحد 2019.2.10 10:14 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 85قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان

الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان

وجّه الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بتعزيز مبادرات الهيئة في موريتانيا وسيراليون، وتكثيف البرامج والمشاريع التنموية التي تفي باحتياجات التنمية المنشودة ودعم استقرار الأهالي هناك.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه مع رئيس وفد هيئة الهلال الأحمر الإماراتي؛ بمناسبة افتتاح عدد من المشاريع التنموية التي نفذتها الهيئة في كل من موريتانيا وسيراليون، بناء على توجيهات القيادة الرشيدة لتحسين الحياة، ورفع المعاناة عن كاهل الشرائح الضعيفة في تلك الدول.

واطلع الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان من فهد عبدالرحمن بن سلطان، نائب الأمين العام لقطاع التنمية والتعاون الدولي في هيئة الهلال الأحمر، على الجهود المبذولة لتعزيز استجابة الهيئة الإنسانية تجاه القضايا الإنسانية التي تؤرق السكان هناك، واطمأن على سير العمل في عدد من المشاريع التنموية التي لا تزال تحت الإنشاء في الصحة والتعليم وتوفير مصادر المياه والخدمات الأخرى.

وأكد أن مبادرات دولة الإمارات وبتوجيهات من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات، تعزز مجالات التنمية والاستقرار في القارة الإفريقية، مشيراً إلى أن الإمارات آلت على نفسها الوقوف بجانب الأشقاء والتصدي لتداعيات الظروف الاستثنائية الناجمة عن الكوارث والأزمات، وذلك من خلال تبني المبادرات الإنسانية والتنموية التي تحدث فرقاً في مستوى الخدمات الضرورية التي يحتاجها الأشقاء.

وقال الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان إن الإمارات قيادة وشعباً تؤمل كثيراً على الجهود التي تضطلع بها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي حالياً لتخفيف المعاناة الإنسانية، وتحسين الأوضاع الراهنة في القارة الأفريقية التي تواجه الكثير من التحديات الإنسانية، مؤكداً أن الفترة المقبلة ستشهد افتتاح المزيد من المشاريع التنموية في عدد من الدول الأفريقية.

وكانت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي قد افتتحت مؤخراً عدداً من المشاريع التنموية في موريتانيا التي تم تنفيذها بمكرمة من الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الرئيسة الفخرية للهلال الأحمر الإماراتي "أم الإمارات" لتوفير مصادر المياه في 5 ولايات موريتانية.

كما تضمنت مشاريع الشيخة فاطمة بنت مبارك في موريتانيا بناء ملاحق إضافية في عدد من منازل الأسر الفقيرة في قرية "اللقاء" التابعة لولاية ترارزة، إلى جانب بناء مدرستين للمرحلة الابتدائية إحداهما للبنين والأخرى للبنات وتزويدهما بالمستلزمات الدراسية، هذا إلى جانب عدد من المشاريع الأخرى التي سيكتمل العمل بها قريباً.

وفي سيراليون تجرى الترتيبات حالياً لافتتاح عدد من مشاريع توفير مصادر المياه في عدد من المناطق التي تعاني من شح في هذا المرفق الحيوي.

تعليقات