سياسة

مليشيا الحوثي تفرض التجنيد الإجباري على سكان "إب" اليمنية

الخميس 2018.6.28 10:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 446قراءة
  • 0 تعليق
عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية - أرشيفية

عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية - أرشيفية

قالت مصادر محلية في محافظة إب وسط اليمن، الخميس، إن المليشيا الحوثية المدعومة من إيران فرضت حملة تجنيد واسعة على المواطنين للقتال في صفوفها بالساحل الغربي.

ووفقا للمصادر، فقد قامت قيادات المليشيا في المحافظة والمجلس المحلي في مديريتي السياني والقفر، بحملة تجنيد ودعم مالي. 

كما قامت القيادات الانقلابية بتهديد السكان بالسلاح بضرورة إرسال أبنائهم إلى محارق الموت في جبهات الساحل الغربي، حيث تخوض القوات المشتركة معارك عنيفة لتطهير الساحل الغربي من الوجود الحوثي. 

وتفرض مليشيا الحوثي التجنيد الإجباري على المواطنين منذ تسارع انهيارها في جبهات الساحل الغربي. كما تمارس عمليات الاختطاف المنظم للأطفال والشباب والزج بهم إلى معسكراتها وجبهات القتال، في محاولة لوقف نزيف مليشياتها الذي يتسع يوميا في كامل الجبهات.

وتمكن شاب من أسرة الجمال في مديرية القفر محافظة إب الأسبوع الماضي من قتل 4 من المليشيات، قبل أن يلقى حتفه على يد خامسهم، بعد محاولة إجباره على التوجه معهم للقتال في الساحل الغربي.

تعليقات