بيئة

الإعصار مايكل يقتل أمريكيا في فلوريدا.. ويتحول إلى عاصفة مدارية

الخميس 2018.10.11 10:07 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 255قراءة
  • 0 تعليق
الإعصار مايكل يخلف أضرارا كبيرة في جورجيا

الإعصار مايكل يخلف أضرارا كبيرة في جورجيا

سقط قتيل جرّاء الإعصار المدمّر مايكل، الذي ضرب سواحل فلوريدا الأربعاء، تُرافقه رياح هي الأعنف في هذه الولاية الأمريكية الجنوبية منذ أكثر من قرن، بحسب ما أعلنت السُلطات.

وقالت السُلطات في مقاطعة جادسدن إنّ "هناك وفاة مرتبطة بالإعصار"، مشيرةً إلى أنّ هذه الوفاة، وهي الأولى التي تُسجّل منذ بدء الإعصار، سببها سقوط شجرة.


وفي وقت سابق قال حاكم الولاية، ريك سكوت، إنّ "التوقعات تشير إلى أن الإعصار مايكل سيكون العاصفة الأكثر تدميرا في فلوريدا خلال قرن". وأضاف "ستشهد الأحياء السكنية على امتداد ساحلنا دمارًا لا يُمكن وصفه".

وخلال إطلاع الرئيس دونالد ترامب في البيت الأبيض على آخر المستجدّات، قال كبير مسؤولي الطوارئ بروك لونج إن مايكل أعنف إعصار يضرب المنطقة منذ 1851.

وذكر المركز الوطني للأعاصير ، الخميس، أن الإعصار مايكل ضعف متحولا إلى عاصفة مدارية فوق وسط ولاية جورجيا لكن الريح المدمرة لا تزال تهب على المناطق الداخلية بالولاية.


ووصل مايكل في ذروة قوته إلى إعصار من الفئة الرابعة وكان أعتى إعصار يضرب ولاية فلوريدا في أكثر من 80 عاما، وثالث أقوى إعصار يضرب الولايات المتحدة على الإطلاق.

وقال المركز في أحدث بيان له إن العاصفة المدارية تقع على بعد نحو 45 كيلومترا إلى جنوب وجنوب غرب ماكون في جورجيا وهي مصحوبة بريح سرعتها القصوى 115 كيلومترا في الساعة.

وأضاف المركز ومقره ميامي "مركز مايكل يتحرك الآن صوب جنوب وسط جورجيا. الريح مستمرة في الهبوب على وسط وجنوب الولاية وتمتد عبر ساحلها الجنوبي الشرقي".


تعليقات