رياضة

نادٍ يدعي وفاة لاعبه لتأجيل مباراة بدوري الهواة الأيرلندي

الأربعاء 2018.11.28 09:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 175قراءة
  • 0 تعليق
دوري الهواة الأيرلندي

دوري الهواة الأيرلندي

شهد دوري الهواة الأيرلندي حادثة غريبة عندما عمد مسؤولو نادٍ إلى ادعاء موت أحد لاعبيه من أجل تأجيل إحدى مبارياته المهمة في المسابقة.

مانشستر سيتي يبرم صفقة تاريخية من الدوري الأيرلندي

وتعود القصة، التي تنقلها صحيفة "الصن" البريطانية، إلى نادي باليبراك الذي يلعب في دوري الهواة الأيرلندي، عندما أبدى بعض مسؤوليه رغبتهم في تأجيل مباراتهم ضد أركلو تاون.

وقرر النادي أن يلجأ إلى حيلة غريبة لتأجيل المباراة التي كان مقررا لها السبت الماضي، حيث أعلن عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" وفاة لاعبه الإسباني فرناندو نونولا فوينتو.

ونشر النادي الأيرلندي بيانا قال فيه: "بكل الحزن ينعى نادي باليبراك الوفاة المأساوية لأحد لاعبيه المهمين فرناندو نونولا فوينتو الذي توفي صباح الجمعة، إثر حادث تعرض له مساء الخميس".

وخرج اللاعب الإسباني نفسه في تصريحات إذاعية ينفي فيها الحادث، ويؤكد أنه على قيد الحياة، موضحا أن أحد عناصر النادي الأيرلندي افتعل القصة من تأجيل مباراة أركلو تاون.

وقال فوينتو: "كنت أعلم أنهم سيختلقون قصة معينة عني لتأجيل المباراة، ولكن كنت أعتقد أنها ستكون عن كسر قدمي أو شيء ما مثل ذلك".

وأوضح اللاعب الإسباني: "ولكنني كنت في المنزل أمارس بعض ألعاب الفيديو، وفوجئت بهاتف يأتيني من عملي يسألني عما حدث".

وواصل: "فوجئت برسائل تأتيني وتخبرني أنني قد توفيت، إثر حادث وفقا لحساب الدوري".

من جهته تدخل ديفيد موران رئيس رابطة الدوري، وأصدر بيانا شكر فيه كل من أعلن دعمه للاعب من الأندية واللاعبين والمدربين، تاركا الأمر للنادي في التعامل مع الشخص الذي قام بهذا الفعل.

وأصدر النادي بيانا يعتذر فيه عن هذا الحادث، مؤكدا أن الشخص المسؤول عنه داخل النادي يعاني عديدا من المشاكل، وتمت إقالته من النادي إثر هذا الخطأ.

كما أعلن النادي تواصله مع لاعبه الإسباني للاعتذار له عن هذا الخطأ، وكذلك للنادي المنافس عن التسبب في تأجيل المباراة.

تعليقات