سياسة

وزير سعودي: اجتماع مكة لدعم الأردن يمثل "جمع للصف العربي"

الأحد 2018.6.10 12:38 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 525قراءة
  • 0 تعليق
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

قال وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ إن دعوة الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بعقد اجتماع لمناقشة سبل دعم الأردن الشقيق للخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها، تجسد ريادة السعودية ومواقفها الثابتة والمشرفة تجاه أشقائها العرب والمسلمين، كما أنها تمثل خلقاً سعودياً أصيلاً.

وأضاف أن المملكة العربية السعودية دأبت منذ تأسيسها على يد الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه- على الاهتمام والرعاية والعناية بأوضاع ومصالح الأمتين العربية والإسلامية، والحرص الدائم على كل ما من شأنه جمع الصف العربي والإسلامي والسعي الحثيث لما يحقق الأمن والاستقرار بالمنطقة.

وأشار إلى أن دعوة الملك سلمان لعقد اجتماع في مكة المكرمة مع إخوانه الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية، والشيخ صباح الأحمد الصباح أمير دولة الكويت الشقيقة، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، لمناقشة سبل دعم الأردن الشقيق في أقدس البقاع وأحبها إلى الله مكة المكرمة دليل على النهج القويم والسياسة الحصيفة لتمثيل شعار الجسد الواحد، الذي حثت عليها الشريعة الإسلامية والتي تشرفت المملكة بتحكيمها والعمل بها.


وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين أعرب عن تقديره لدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لعقد اجتماع في مكة المكرمة لبحث سبل دعم الأردن اقتصاديا. وأكد عمق العلاقات الاستراتيجية مع المملكة العربية السعودية والدول المشاركة في الاجتماع.

ودعا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، صباح يوم السبت، إلى عقد اجتماع يضم كلاً من السعودية والإمارات والكويت والأردن في مكة المكرمة، الأحد المقبل، لمناقشة سبل دعم الأردن والخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها.

تعليقات