منوعات

سيارة لامبورجيني هدية للفاتيكان.. والبابا يهدي ثمنها لمسيحيي العراق

الخميس 2017.11.16 03:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1640قراءة
  • 0 تعليق
بابا الفاتيكان

بابا الفاتيكان

أهدت شركة "لامبورجيني" الإيطالية، التابعة لعملاقة السيارات الألمانية "فولكس فاجن"، سيارة من أحدث إصدارات الشركة، إلى بابا الفاتيكان، إلا أنه قرر عرضها فى مزاد واستخدام أموالها فى أعمال الخير. 

وذكرت صحيفة "لاكروا" الكاثوليكية الفرنسية، أن الشركة الإيطالية المتخصصة في صناعة السيارات "السبور"، قدمت سيارة لامبورجيني من طراز "هوراكان" مصنعة خصيصاً للبابا فرانسيس، بابا الفاتيكان، باللون الأبيض، بخطوط تحديد من اللون الذهبي.


وبحسب الصحيفة فإن "السيارة الرياضية، البيضاء سعة محرك V10 سعة 5.2 لتر بقوة 610 حصان مع نظام دفع رباعي جديد بالكامل، وهيكل مصنوع من الألومنيوم والكاربون فايبر، وتبلغ سرعتها القصوى 325 كم/س". 

وأضافت الصحيفة أن "هذه السيارة بتلك الإمكانيات، لا تباع بأقل من 200 ألف يورو، إلا أن البابا وقع على غطاء السيارة، وقرر عرضها للبيع في مزاد علني، في صالة مزاد "سوثبى" بنيويورك، حيث ستتوجه عائداتها إلى ثلاث من المؤسسات الخيرية المفضلة لدى البابا".


وأوضحت الصحيفة أن المكان الأول التي ستوجه إليه الأموال إلى إعادة بناء منازل وكنائس لمسيحيي العراق، العائدين من سهل نينوى، شمال الموصل، حيث أجبرهم تنظيم "داعش" الإرهابي على الفرار"، مشيرة إلى بيان الفاتيكان" بأن مسيحيي العراق بعد 3 سنوات من اللجوء داخل كردستان العراق يمكنهم العودة إلى جذورهم، وسيجدون كرامتهم".


وتابعت الصحيفة "أن جزءا آخر من الأموال سيوزع على جمعية" جون 23 " الخيرية في إيطاليا ولجمعيتين خيريتين إيطاليتين وهما "جيكام" وجمعية "أصدقاء أفريقيا الوسطى" التي تعملان في أفريقيا لمساعدة النساء والأطفال".

تعليقات