رياضة

وزارة الإعلام السعودية ترد على اتهامات القرصنة ببيان شديد اللهجة

السبت 2018.6.23 02:32 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 213قراءة
  • 0 تعليق
كأس العالم 2018 بروسيا

وزارة الإعلام السعودية

أصدرت وزارة الإعلام السعودية بياناً للرد على اتهامات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، بخصوص قرصنة بث مباريات كأس العالم روسيا 2018، التي تقام في الفترة من 14 يونيو إلى 15 يوليو. 

تركي آل الشيخ يتحدث عن حقيقة إقالته واحتكار "بي إن"

وأوضحت وزارة الإعلام في بيان شديد اللهجة عبر موقعها الرسمي، أنها اطلعت على الاتهامات "غير المسؤولة" التي وردت في بيان صحفي صادر عن "يويفا"، فيما يتعلق بادعاءات الاتحاد الأوروبي بوجود مقر قنوات "بي أوت كيو"، التي تبث مباريات المونديال في المملكة.

وأعلنت الوزارة بشكل قاطع رفضها تلك الاتهامات جملة وتفصيلاً، لافتة إلى أن أجهزة الاستقبال الخاصة بالقنوات المذكورة متاحة في العديد من الدول بما فيها قطر وشرق وأوروبا.

وأوضحت وزارة الإعلام أن المملكة كانت ولا تزال تكافح من خلال وزارة التجارة والاستثمارة جميع أنشطة "بي أوت كيو" في البلاد، مؤكدة أنها قامت بمصادرة الآلاف من أجهزة الاستقبال التي يمكن استخدامها في انتهاك حقوق الملكية الفكرية، وهو ما يعكس التزام السعودية بحماية هذه الحقوق.

وأكدت وزارة الإعلام السعودية تلقيها معلومات مؤكدة تفيد بأن قنوات "بي إن سبورتس" التابعة لشركة الجزيرة الإعلامية، تمثل مصدر الادعاءات الكاذبة التي أصدرها الاتحاد الأوروبي مؤخراً، مشيرة إلى أن ذلك يتسق مع سياسة الشبكة الداعمة للإرهاب والتحريض على العنف وإثارة الفتنة.

وانتقدت الوزارة تعمد قنوات "بي إن سبورت" تشويه الاتحاد السعودي لكرة القدم والمملكة ومواطنيها مستغلة احتكار بث مباريات المونديال، مشيرة إلى أن القنوات المذكورة استخدمت كأس العالم لأغراض سياسية.

واكدت أنه سيتم وقف بث القنوات القطرية في المملكة بشكل نهائي، بسبب تعمدها تسييس الرياضة وكرة القدم بشكل خاص، واستخدامها في تشويه صورة السعودية.

تعليقات