ثقافة

وفاة الكاتب الكبير مكاوي سعيد عن 61 عاما

السبت 2017.12.2 02:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 424قراءة
  • 0 تعليق
الكاتب والروائي مكاوي سعيد

الكاتب والروائي مكاوي سعيد

غيّب الموت، اليوم السبت، الكاتب والروائي المصري، مكاوي سعيد عن عمر يناهز 61 عاما. 

ونعى كثير من الأدباء والنُقّاد الراحل على صفحاتهم بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، مؤكدين خبر وفاته، ومنهم الناقد شعبان يوسف والكاتبة نهلة كرم.


بدأت رحلة مكاوي مع الكتابة أواخر السبعينيات، حين كان طالبا بكلية التجارة جامعة القاهرة، وكان -حينذاك- مهتما بكتابة الشعر العامي والفصيح عقب تأثره بدواوين صلاح عبد الصبور وأحمد عبد المعطي حجازي والبياتي والسياب والفيتوري.

ونُشرت عدة قصائد له في مجلة "صوت الجامعة" وغيرها، كما كانت له نشاطات دائمة في الندوات الثقافية بالجامعة، حتى حصل على لقب شاعر الجامعة عام 1979.

كانت أولى إصداراته، المجموعة القصصية "الركض وراء الضوء"، وبعدها "فئران السفينة" التي حصلت على جائزة سعاد الصباح، تلتها "تغريدة البجعة"، وكتاب "مقتنيات وسط البلد" وهو كتاب صادر عن "دار الشروق" يرصد فيه عدة شخصيات ذات طابع مميز، ثم كتاب "عن الميدان وتجلياته"، وآخر أعماله رواية "أن تحبك جيهان".

يذكر أن مكاوي سعيد، قد ترشح لجائزة "البوكر" عن رواية "تغريدة البجعة" عام 2008، كما تم رصد جوانب من سيرة حياته وأعماله في فيلم "ذات مكان"، وهو فيلم تسجيلي للمخرج أحمد شوقي، من إنتاج "هاند ميد ستوديوز".


تعليقات