مجتمع

"شؤون القُصّر" في أبوظبي تقدم خدماتها لـ7 آلاف أسرة

الجمعة 2017.12.22 01:08 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 397قراءة
  • 0 تعليق
المخيم جمع عدداً كبيراً من الأسر المتعففة

المخيم جمع عدداً كبيراً من الأسر المتعففة

منذ نشأتها، قدمت مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القُصَّر في أبوظبي، خدماتها إلى أكثر من 7 آلاف أسرة و2000 قاصر. 

وقال راشد عتيق الهاملي، المدير العام بالإنابة للمؤسسة، إن الخدمات شملت الدعم المالي والتعليمي والطبي والاجتماعي للأسر المتعففة لتأمين متطلباتهم وتخفيف الأعباء عنهم استمراراً للنهج الذي أرساه مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، في تعزيز القيم الاجتماعية والإنسانية.

أنشطة ترفيهية للصغار داخل المخيم

وأكد الهاملي، خلال مخيم التراثي الثاني للعام 2017، أن مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القُصَّر في أبوظبي تولي اهتماماً كبيراً بالقُصر وذويهم منذ نشأتها.

ونظمت المؤسسة المخيم بالتعاون مع مؤسسة التنمية الأسرية ودائرة الثقافة والسياحة وجامعة الإمارات العربية المتحدة في منطقة الوثبة بأبوظبي، بحضور عدد من ممثلي المؤسسات الاجتماعية.

المؤسسة تعمل لترسيخ مبادئ دعم العطاء والقيم الإنسانية

وأضاف أن الملتقيات التي تنظمها المؤسسة لهذه الفئة يأتي في إطار رؤية جهود إمارة أبوظبي في تحقيق النجاح وتعزيز ريادة المؤسسة ورسالتها في توفير الرعاية الاجتماعية المتميزة والهادفة لضمان مستقبل آمن ومستقر لهم، وتأمين بيئة العمل المحفزة على الإبداع والأداء المتميز.

وتعمل المؤسسة على توثيق وتعزيز الشراكات مع الهيئات الحكومية والخاصة، وتقديم العديد من البرامج التوعوية لأمهات القُصّر وأسرهم لتعزيز ثقافة المسؤولية الأسرية والمجتمعية، وذلك لترسيخ مبادئ دعم العطاء والقيم الإنسانية الفاضلة.

 الملتقى تراثي ترفيهي يقدم الإرشادات الى الأم والطفل

وقالت هناء عبدالعزيز شعلان، مديرة إدارة الرعاية الاجتماعية في المؤسسة، إن الملتقى عبارة عن مخيم تراثي ترفيهي يقام بالتعاون مع المؤسسات الحكومية ذات الصلة، بهدف إعداد برامج الترفيه للقُصّر وذويهم وتقديم الإرشادات إلى الأم والطفل.

تعليقات