ثقافة

بالصور.. 7 مساجد تاريخية أعيد ترميمها في السعودية

الإثنين 2018.8.20 09:57 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 434قراءة
  • 0 تعليق
مسجد الظويهرة التاريخي

مسجد الظويهرة التاريخي

أسهم ترميم عدد من المساجد التاريخية ضمن برنامج إعمار المساجد التاريخية في السعودية، والذي تتبناه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالشراكة مع وزارة الشؤون الإسلامية ومؤسسة التراث الخيرية، إلى عودة الحياة والمصلين لهذه المساجد بعد هجرها عقودًا من الزمن، حيث بُذلت كافة الجهود للحفاظ على المعالم الإسلامية التاريخية، نظرًا لمكانتها العظيمة في الدين الإسلامي الحنيف، ولتميز طابعها المعماري الأصيل، إضافة إلى كونها أحد أهم معالم التراث العمراني في المملكة. 

وتمكن البرنامج من حصر أكثر من 1140 مسجدا تاريخيا، وترميم وتأهيل 80 مسجدا تاريخيا في مناطق المملكة، تعرفوا على أبرزها:

1- مسجد الظويهرة التاريخي

افتتحه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ضمن افتتاح حي البجيري بالدرعية التاريخية في (20 جمادى الثاني 1436هـ)، وهو من أوائل المساجد التاريخية في المملكة، ويعد أحد المساجد الثلاثة التي تبرع الأمير سلطان بن سلمان بترميمها في الدرعية التاريخية.


2- مسجد المعمار 

يقع في "جدة التاريخية“، وهو آخر مسجد افتتحه الأمير سلطان بن سلمان بعد انتهاء ترميمه، حيث تَكَفّل بأعمال ترميمه الملك الراحل عبدالله بن عبدالعزيز، و يُعَد المسجد التراثي الثالث الذي يجري ترميمه على نفقة الملك عبدالله.


3- مسجد الحنفي التاريخي 

أعلن الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني مؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة التراث الخيرية، عن تبرع خادم الحرمين الشريفين بنفقات ترميم المسجد في جدة التاريخية، والذي صلى فيه الملك الراحل عبدالعزيز، ومن المقرر افتتاحه العام القادم.


4- مسجد طبب

يقع في عسير، وهو أول مسجد تاريخي تم ترميمه ضمن البرنامج، وبدأته مؤسسة التراث الخيرية، بدعم من الأمير سلطان بن عبدالعزيز.

ويعد أحد أقدم المساجد التاريخية في المنطقة، وأحد معالمها التراثية والتاريخية، حيث تأسس عام 1800م، عندما أمر ببنائه الإمام سعود بن عبد العزيز بن محمد، في قرية طبب القريبة من مدينة أبها ليكون طوال 210 أعوام، منارة للعلم، ومنهلاً لتعليم القرآن الكريم وعلوم الدين، والقراءة والكتابة.


- مسجد الشافعي 

هو واحد من أهم المواقع الإسلامية التاريخية في مدينة جدة، ويقع بحارة المظلوم، وهو ليس من أهم المساجد التاريخية في جدة فقط، بل في كامل ربوع السعودية.

ويرجع تاريخ بنائه إلى زمن الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه، لكن أعيد بناؤه مرات أخرى، ولذلك فهو يحكي واقع العمارة الإسلامية وتاريخ الإسلام منذ عصوره الأولى.


6- مسجد السريحة

تم ترميمه على نفقة الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس مجلس أمناء مؤسسة التراث الخيرية، وافتتحه بعد ترميمه يونيو/ حزيران الماضي في الدرعية التاريخية.


7- مسجد الدواسر 

أحد المساجد القديمة في الدرعية على الضفة الغربية من وادي حنيفة جنوبي حي الطريف، أعيد ترميمه على نفقة الأمير سلطان بن سلمان، حيث أمر بترميمه إلى جانب مسجدين آخرين في الدرعية التاريخية.




تعليقات