اقتصاد

5.1 مليار درهم سيولة نقدية جديدة في السوق الإماراتية

الأربعاء 2017.8.9 03:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 615قراءة
  • 0 تعليق
مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي

مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي

زادت قيمة السيولة المتداولة نقدا في السوق الإماراتية من قبل المواطنين والمقيمين (أفرادا وشركات)، بمقدار 5.1 مليار درهم خلال النصف الأول من العام الجاري، ما رفع من إجمالي رصيد النقد المتداول خارج البنوك في نهاية شهر يونيو الماضي إلى 67.4 مليار درهم.

وطبقا لأحدث الإحصاءات التي أصدرها مصرف الإمارات المركزي، فقد نمت السيولة المتداولة خارج البنوك على مستوى سنوي في الفترة من يونيو 2017 إلى ذات الشهر من عام 2016 بنسبة 4.7%، وهو ما يعكس زيادة إقبال الأفراد والشركات على سحب المزيد من السيولة النقدية لتبيلة احتياجاتهم الأساسية. 

ويُظهر التحليل الخاص بحركة المؤشر البياني الشهري لرصيد النقد المتداول خارج البنوك أن الزيادة منذ بداية العام الجاري كانت متواصلة لكن النسبة الأكبر منها سجلت في الفترة من نهاية العام 2016 وحتى شهر مارس الماضي، حيث ارتفع رصيد السيولة النقدية المتداولة بنحو 3.1 مليار درهم، مرتفعا من 62.3 مليار درهم إلى 65.4 مليار درهم. 

أما في الفترة من إبريل وحتى مايو من العام الجاري، فقد بلغت قيمة الزيادة في السيولة النقدية المتداولة في السوق الإماراتية 2 مليار درهم، حيث ارتفع إجمالي رصيد النقد المتداول خارج البنوك بحسب إحصاءات مصرف الإمارات المركزي من 65.2 مليار درهم إلى 67.2 مليار درهم، ثم واصل الارتفاع حتى بلغ في نهاية يونيو من نفس العام إلى 67.4 مليار درهم. 

ويشار إلى أن نسبة مساهمة النقد المتداول خارج البنوك في مؤشر عرض النقد بلغت 13.3% مع نهاية شهر يونيو الماضي.

تعليقات