سياسة

ضربة أمريكية جديدة تستهدف حركة الشباب الصومالية

الجمعة 2017.11.10 01:16 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1996قراءة
  • 0 تعليق
عناصر من حركة الشباب الإرهابية - أرشيفية

عناصر من حركة الشباب الإرهابية - أرشيفية

أعلنت الولايات المتحدة أنها شنت، الخميس، ضربة جديدة استهدفت حركة الشباب الإرهابية في الصومال، ما أسفر عن مقتل "عدد كبير" منهم.

وذكرت القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا أن العملية تمت على بعد حوالي 160 كلم غرب العاصمة مقديشو، وذلك بالتنسيق مع الحكومة الصومالية.

وأوضحت القيادة - في بيان - أن الجيش الأمريكي "سيواصل استخدام كل السبل الملائمة والمسموح بها" لمكافحة الإرهاب، وخصوصا "ضرب الإرهابيين ومعسكرات تدريبهم ومخابئهم في الصومال والمنطقة والعالم".

وأعلنت واشنطن، الأسبوع الماضي، أنها نفذت ضربتين جويتين إلى عناصر في تنظيم داعش الإرهابي للمرة الأولى في الصومال، ذلك دون أي تفاصيل عن نتائجها.

وتنفذ أمريكا العديد من الغارات ضد الإرهابيين بالصومال خلال الفترة الأخيرة، في إطار معايير الاقتراح الذي وافق عليه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مارس/ آذار الماضي، ويسمح لوزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" بشن عمليات جوية أو برية دعما للحكومة الصومالية.

تعليقات