سياسة

مناورات أمريكية يابانية ضخمة وكوريا الشمالية تندد

الخميس 2017.11.16 12:21 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 384قراءة
  • 0 تعليق
جانب من تدريبات أمريكية بالقرب من كوريا الشمالية  - أ. ف. ب

جانب من تدريبات أمريكية بالقرب من كوريا الشمالية - أ. ف. ب

تجري قوات أمريكية ويابانية، الخميس، مناورات جوية-بحرية ضخمة قبالة سواحل جزيرة اوكيناوا في جنوب غرب اليابان، وذلك تزامنا مع تزايد التوتر بين واشنطن وبيونج يانج.

ويشارك في هذه المناورات ما يقرب من 14 ألف عسكري أمريكي وقطع بحرية أبرزها حاملة الطائرات رونالد ريجان وثلاث مدمرات قاذفات صواريخ هي ستيثيم وتشافي وماستن، حسبما ذكر بيان صادر عن البحرية الأمريكية.

وأضاف البيان أن هذه المناورات السنوية ترمي إلى "تعزيز القدرات الدفاعية والقدرات التشغيلية المتبادلة بين القوات اليابانية والأمريكية عبر تدريبات على تنفيذ عمليات جوية وبحرية". 

وانتقد سفير كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة جا سونج نام المناورات في خطاب للأمين العام للأمم المتحدة انطونيو جوتيريتش هذا الأسبوع واصفا الوضع الراهن بـ"الأسوأ على الإطلاق" في شبه الجزيرة الكورية.

وأضاف سونج نام "أن نشر ثلاث مدمرات أمريكية في المنطقة لأول مرة منذ العام 2007 "يجعل من المستحيل توقع متى تندلع حرب نووية بسبب آليات الحرب النووية الأمريكية التي تأخذ موقفا هجوميا". 

وكثفت الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها إجراء مناورات حربية ضخمة بالقرب من شبه الجزيرة الكورية، تزامنا مع إجراء بيونج يانج تجارب صاروخية ونووية.

ودائما ما تدين كوريا الشمالية هذه المناورات وتصفها بأنها تمارين على غزوها.


تعليقات