سياسة

سول تطالب الأمم المتحدة بالتحقق من إغلاق نووي بيونج يانج

الأربعاء 2018.5.2 08:22 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 593قراءة
  • 0 تعليق
رئيس كوريا الجنوبية ونظيره الكوري الشمالي

رئيس كوريا الجنوبية ونظيره الكوري الشمالي

طالبت كوريا الجنوبية، الأمم المتحدة بالتحقق من عملية الإغلاق المرتقبة لموقع تجارب نووية في كوريا الشمالية.

المنظمة الدولية أعلنت أن الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن طلب ذلك من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس خلال مكالمة هاتفية الإثنين.

وكشف المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، عن أن مون طلب من جوتيريس أن تتحقق المنظمة الدولية من إتمام إغلاق الموقع النووي الذي قال الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج-أون للرئيس الكوري الجنوبي إنه سيغلقه خلال مايو/أيار الجاري.

وأضاف دوجاريك، في بيان، الثلاثاء، أن مون طلب من جوتيريس أيضا أن تساعد الأمم المتحدة على "تحويل المنطقة منزوعة السلاح إلى منطقة سلام بين الكوريتين".

وجرت، يوم الجمعة الماضي، قمة تاريخية بين الزعيم كيم ورئيس كوريا الجنوبية مون جاي-إن، تعهد خلالها الجانبان بالعمل من أجل نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية وإرساء سلام دائم.

وتعهدت بيونج يانج، خلال الفترة التي سبقت اجتماع القمة التاريخي، بإغلاق موقع يونجي - ري كي، وعدم مواصلة التجارب الباليستية والنووية.

قمة كيم ومون بعد 7 عقود من التوتر

كما كشف متحدث باسم الرئاسة في كوريا الجنوبية، الأحد، عن أن زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون أبلغ نظيره الجنوبي مون جاي-إن، أنه سيُغلق موقع التجارب النووية في بلاده في مايو/أيار المقبل.

وأضاف المتحدث أن "زعيم كوريا الشمالية أوضح أن بيونج يانج ستدعو خبراء أجانب لكي يتحققوا من إغلاق الموقع النووي بأنفسهم أمام العالم أجمع".

تعليقات