اقتصاد

صعود النفط بدعم من نمو الطلب ومخاوف مرتبطة بأوبك

الثلاثاء 2018.3.6 03:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 177قراءة
  • 0 تعليق
عمال في أحد حقول النفط في فنزويلا

عمال في أحد حقول النفط في فنزويلا

ارتفعت أسعار النفط، أمس الإثنين، مع سوق الأسهم الأمريكية بدعم من توقعات بنمو قوي للطلب على الخام، ومخاوف من نمو إنتاج أوبك بوتيرة أبطأ كثيرا في السنوات المقبلة.

وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 1.17 دولار أو 1.8% ليبلغ عند التسوية 65.54 دولار للبرميل.

وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 1.32 دولار أو 2.2% ليبلغ عند التسوية 62.57 دولار للبرميل.

وبدأت أسعار النفط، التي كانت مستقرة في وقت سابق يوم الإثنين، في الصعود مع الأسهم الأمريكية حيث ارتفع المؤشر ستاندرد آند بورز أكثر من 1% قبل الإغلاق.

وقالت وكالة الطاقة الدولية، التي تقدم المشورة للدول الصناعية بخصوص سياسات الطاقة، إنها تتوقع نمو الطلب العالمي السنوي على النفط بمعدل متوسطه 1.1% حتى 2023، مشيرة إلى أن أوبك ستعجز عن زيادة طاقتها الإنتاجية كثيرا.

كما أعلنت أن قطاع الصناعات النفطية بحاجة إلى زيادة في الاستثمارات لتلبية الطلب المتزايد خصوصا وأن النفط الصخري المزدهر في الولايات المتحدة لن يلبي هذه الحاجات إلا لعامين آخرين.

وقال رئيس الوكالة فاتح بيرول في بيان بعد نشر التقرير السنوي حول أسواق النفط: إن "الولايات المتحدة ستترك بصمتها على بورصات النفط العالمية في السنوات الخمس المقبلة".

إلا أن بيرول أشار إلى أن "آفاق الاستثمار المحدودة على المستوى العالمي لا تزال مصدر قلق"، في الوقت الذي تواجه فيه الصناعة النفطية طلبا متزايدا، مع جفاف العديد من الآبار.

وتابع بيرول: "سنحتاج إلى المزيد من الاستثمارات للتعويض عن تراجع آبار النفط؛ إذ علينا أن نؤمن بديلا لثلاثة ملايين برميل في اليوم من التراجع في السنة، وفي الوقت نفسه تلبية طلب قوي متنام".

ونشرت الوكالة توقعاتها للسنوات الخمس المقبلة بأن الطلب على النفط سيزيد بـ 6,9 مليون برميل في اليوم بحلول 2023 ليبلغ 104,7 مليون برميل في اليوم بدفع من النمو الاقتصادي في آسيا وتحسن صناعة البتروكيميائيات في الولايات المتحدة.

في المقابل، ليس من المتوقع أن يزيد الإنتاج سوى بـ6,4 مليون برميل ليبلغ 107 ملايين برميل في اليوم بحلول 2023.

تعليقات