سياسة

استشهاد طفل فلسطيني متأثرا بإصابته خلال مواجهات غزة

السبت 2018.8.4 10:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 274قراءة
  • 0 تعليق
طواقم الإسعاف الفلسطيني تحمل مصابا خلال مواجهات غزة

طواقم الإسعاف الفلسطيني تحمل مصابا خلال مواجهات غزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية صباح اليوم السبت، استشهاد الطفل معاذ زياد الصوري (15 عاما) من النصيرات وسط قطاع غزة، متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في البطن شرق البريج الجمعة.

الشهيد الطفل معاذ زياد الصوري (15 عاما)

وكان الشاب أحمد يحيى عطا الله ياغي (25 عاما) قد استشهد، الجمعة، نتيجة إصابته برصاصة أطلقها قناصة الاحتلال قرب موقع "ملكة" العسكري الإسرائيلي شرق مدينة غزة، فيما أصيب 220 آخرين بجروح وحالات اختناق نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع الذي أطلقه جنود الاحتلال على المشاركين في المسيرات على حدود قطاع غزة في "جمعة الوفاء لشهداء القدس".


وارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين في قطاع غزة، منذ انطلاق مسيرات العودة، إلى 157 شهيدا منهم 23 طفلا، بينهم صحفيين ومسعفين و3 من ذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جانب 8 شهداء آخرين من الأسرى لدى قوات الاحتلال، إلى جانب قرابة الـ16 ألف جريح.

تعليقات