سياسة

انتقاد لتجاهل وفد بريطاني انتهاكات حقوق الإنسان بقطر

الجمعة 2018.2.16 12:24 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 292قراءة
  • 0 تعليق
أوضاع مزرية للعمال في قطاع الإنشاءات الخاص بملاعب كرة القدم في قطر

أوضاع مزرية للعمال في قطاع الإنشاءات الخاص بملاعب كرة القدم في قطر

قالت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا وأوروبا، إن وفد النواب البريطاني الذي يزور قطر حاليا غض الطرف عن الانتهاكات التي تقوم بها قطر ضد شعبها.

وأضافت المنظمة "غير الربحية" التي تتخذ لندن مقرا لها، في رسالة وجهتها للإعلام البريطاني، أن الوفد البريطاني اجتمع مع أمير قطر واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، دون التطرق للحديث عن انتهاكات رصدتها منظمات دولية وحقوقية داخل قطر.

وأعربت المنظمة عن استيائها لتجاهل الوفد البريطاني الحديث عن الأوضاع الحقوقية المتردية في الدوحة وسحب جنسيات أكثر من 5000 قطري هناك، فضلا عن الأوضاع الحقوقية المأساوية للعمالة الأجنبية في بناء المنشآت الرياضية لكأس العالم 2022، والدور القطري في تمويل الإرهاب.


وأشارت المنظمة إلى أن الصمت بشأن قضايا حقوق الإنسان في قطر يتعارض مع سياسات الدفاع عن حقوق الإنسان، ومع المبادئ والقيم البريطانية في دعم ومناصرة الحقوق والحريات.

وقالت المنظمة العربية لحقوق الإنسان: إن "ما يحدث للعمال الذين يعملون في قطاع الإنشاءات الخاص بملاعب كرة القدم المعدة لاستضافة المونديال في قطر، يعتبر "عبودية حديثة"، وأن أكثر من 88% منهم دفعوا رسوماً باهظة للحصول على الوظيفة بشكل غير قانوني".  

وحذرت منظمة العفو الدولية قبل شهور ماضية من استمرار استغلال العمال المهاجرين الذين يعملون في إنشاء ملاعب كأس العالم 2022 في قطر، مشيرة في تقرير نشرته إلى سوء أوضاع العمال الذين يعانون من الديون الضخمة والاستغلال.

تعليقات