رياضة

تياجو ورافينيا ألكانتارا يحلمان بمواجهة أخوية في المونديال

الخميس 2017.6.29 06:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 347قراءة
  • 0 تعليق
تياجو ورافينيا ألكانتارا

تياجو ورافينيا

يحلم الأخوان تياجو ورافينيا ألكانتارا اللذان يلعبان لصالح منتخبي إسبانيا والبرازيل على الترتيب بالمواجهة بنهائي كأس عالم. 

وفي مقابلة أجرتها معهما ومع والدهما اللاعب السابق مازينيو صحيفة (ماركا) الإسبانية ونشرتها الخميس اعترفوا أن حلم الأسرة أن يلتقي رافينيا وتياجو في نهائي مونديال.

وقال مازينيو "سيكون من الرائع أن يلتقيا في نهائي مونديال. كانا على وشك المواجهة في نهائي تشامبيونز ليج ولكن المونديال مختلف. أنه حلم. سأستمتع برؤيتهما".

وعن لعب تياجو لصالح إسبانيا ورافينيا للبرازيل، قال مازينيو "تياجو لم تكن أمامه فرصة كبيرة للاختيار. وقتها البرازيل لم تكن تجذب انتباه أي شخص يلعب في الخارج وإسبانيا كانت ترحب به في فرق الناشئين".

وقال تياجو (26 عاما) لاعب بايرن ميونيخ "لم يكن من الصعب على الإطلاق أن اختار فقد نشأت في إسبانيا ولعبت بالمنتخب تحت 15 عاما. كنت قد تأقلمت جيدا وارتبطت بزملائي. لم أندم على الإطلاق".

أما رافينيا (24 عاما) لاعب برشلونة فقال "لطالما شعرت بالانتماء للبرازيل بشكل اكبر وانا أيضا لا أندم. كنت أرى والدي يلعب في المنتخب وهذا كان حلمي".

من ناحية أخرى اعترف رافينيا أنه قد يرحل عن برشلونة هذا الصيف قائلا "الله وحده يعرف ما الذي سيحدث. أنا لاعب ببرشلونة والأهم الآن أن أتعافى من إصابتي في الغضروف المفصلي بعدها سنرى ماذا سيحدث، كل شيء ممكن".


تعليقات