منوعات

ارتفاع ضحايا زلزال جزيرتي لومبوك وبالي الإندونيسيتين إلى 82 شخصا

الإثنين 2018.8.6 02:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 242قراءة
  • 0 تعليق
زلزال إندونيسيا

زلزال إندونيسيا

ارتفعت فجر الإثنين، حصيلة ضحايا الزلزال الذي ضرب الأحد جزيرة لومبوك في إندونيسيا إلى 82 قتيلا ومئات الجرحى كما أدى إلى تضرر آلاف المباني.

وأعلن، المتحدث باسم هيئة إدارة الكوارث في إندونيسيا سوتوبو بوروو نوجروهو، أن الزلزال تسبب في نحو 24 هزة ارتدادية.

وكانت إحصائية أولية قد أعلنت مقتل ما لا يقل عن 32 شخصا٬ عندما ضرب زلزال، شدته سبع درجات، جزيرة لومبوك الإندونيسية٬ الأحد.

وأثار الزلزال الذعر بين المصطافين والسكان في الجزيرة، وشعر به كذلك المقيمون بجزيرة بالي المجاورة.

وضرب الزلزال لومبوك في الساعات الأولى من مساء الأحد (بالتوقيت المحلي) على عمق 10 كيلومترات، بعد أسبوع من وقوع زلزال شدته 6.4 درجة، أوقع 14 قتيلا في الجزيرة وأدى إلى تقطع السبل لفترة وجيزة بمئات المتسلقين على سفح بركان.

وذكرت وسائل إعلام أن أغلب مناطق لومبوك تعاني من انقطاع الكهرباء.

وذكر مسؤولون أن الفزع ساد بين الركاب في المطارات الدولية في بالي ولومبوك، وتعرضت المباني لأضرار طفيفة، لكن حركة الطيران لم تتأثر.

واستمر الزلزال لعدة ثوان في بالي، حيث فر السكان من المنازل والفنادق والمطاعم.

وحثت وكالة مواجهة الكوارث في إندونيسيا الناس على الابتعاد عن البحر. لكنها رفعت تحذيرا أوليا من حدوث أمواج مد (تسونامي) يصل ارتفاعها إلى نصف متر.

وقال سافرون أميس، وهو طالب بريطاني يزور جزر جيلي قبالة الساحل الشمالي الغربي للومبوك، لرويترز في رسالة نصية إن السلطات أجلت عشرات السياح إلى تل بعد الزلزال.

تعليقات