رياضة

رئيس ريفر بليت واثق من إقامة نهائي ليبرتادوريس على ملعبه

الإثنين 2018.11.26 02:18 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 211قراءة
  • 0 تعليق
رودولفو دونوفريو

رودولفو دونوفريو

قال رودولفو دونوفريو، رئيس نادي ريفر بليت الأرجنتيني، إنه لا يشك في أن مباراة إياب نهائي كوبا ليبرتادوريس أمام الغريم التقليدي بوكا جونيورز ستقام على ملعب الفريق "مونومينتال"، وفي وجود الجماهير.

وكان اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم "كونيمبول" قرر تأجيل إياب نهائي كوبا ليبرتادوريس بين ريفر بليت وبوكا جونيورز الأرجنتينيين، والذي كان مقررا له مساء الأحد على ملعب "مونومينتال"، لأجل غير مسمى، بعد إصابة عدد من لاعبي البوكا بسبب اعتداء جماهير الريفر على حافلة فريقهم، وشكوى بوكا جونيورز من عدم ضمان ظروف المساواة بين الفريقين. 

وأشارت عدة تقارير إعلامية إلى احتمالية خوض اللقاء في ملعب آخر بخلاف معقل ريفر بليت، بجانب ظهور احتمالية أخرى هي خوض المباراة دون جمهور.

وأوضح دونوفريو، الذي أكد أن المباراة لم يتم تعليقها، ولكن تأجيلها فقط، في مؤتمر صحفي رسمي: "ريفر بليت لا يخوض مباراة قط وهو يتمتع بأفضلية، فقد اتفقنا بالأمس أن تُلعب المباراة الأحد في موعد محدد، ولكن لم يحدث ذلك وهو أمر جيد، وليس عندي أدنى شك في أن المباراة ستقام على ملعبنا وفي وجود جماهيرنا".

وأضاف: "بعدما قال جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، إن المباراة ستلعب في السابعة والربع مساء (بتوقيت الأرجنتين) أخبرت أليخاندرو دومينجيز، (رئيس الكونميبول) بأننا لا نريد خوض اللقاء ونحن نتمتع بأي أفضلية".

وأكد دونوفريو أنه يشعر بألم كبير بسبب ما حدث قبل اللقاء في محيط ملعب فريقه، وأنه يمتلك نفس الشعور بالألم الذي يمتلكه ريفر بليت بأكمله.

يذكر أن مباراة الذهاب على ملعب بوكا جونيورز "لا بومبونيرا" انتهت بالتعادل 2-2.

تعليقات