سياسة

روسيا تحذر أمريكا من التدخل في شؤون فنزويلا

الأربعاء 2019.2.13 01:14 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 104قراءة
  • 0 تعليق
روسيا تحذر أمريكا من التدخل في أزمة فنزويلا

روسيا تحذر أمريكا من التدخل في أزمة فنزويلا

حذر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، الثلاثاء، نظيره الأمريكي مايك بومبيو من أي تدخل، بما في ذلك التدخل العسكري في الشؤون الداخلية لفنزويلا.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان عقب اتصال هاتفي بين الوزيرين. إن روسيا مستعدة لإجراء مشاورات بشأن فنزويلا وفقا لميثاق الأمم المتحدة.

وذكر البيان أن لافروف انتقد أيضا خطط تشديد العقوبات الأمريكية على روسيا، بسبب تسميم الجاسوس السابق سيرجي سكريبال في إنجلترا، وقال إن العقوبات الجديدة ستلحق الضرر بالعلاقات بين البلدين. 

ونقلت وكالة تاس للأنباء عن سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي قوله إن روسيا مستعدة لتسهيل بدء حوار بين الحكومة والمعارضة في فنزويلا.

وانحازت روسيا إلى الرئيس نيكولاس مادورو في مواجهته مع زعيم المعارضة خوان جوايدو، وما زال مادورو يسيطر على مؤسسات الدولة بما في ذلك القوات المسلحة، ولكن معظم الدول الغربية ومنها الولايات المتحدة اعترفت بجوايدو رئيسا لفنزويلا.

ويدور خلاف بين طرفي الأزمة في فنزويلا حول مسألة المساعدات الإنسانية، حيث تقول المعارضة إنها أصبحت ضرورية بسبب إدارة مادورو السيئة لاقتصاد الدولة العضو في أوبك الذي كان مزدهرا في الماضي.

ويقوم جوايدو بتنسيق جهود الإغاثة الغربية في حين يمنع مادورو دخول أي إمدادات، نافيا وجود أزمة.

وقال جوايدو على تويتر "سنعود إلى الشوارع... للمطالبة بدخول المساعدات الإنسانية التي ستنقذ أرواح أكثر من 300 ألف فنزويلي يواجهون اليوم خطر الموت".

ويندد مادورو بالمحاولات الرامية إلى إرسال مساعدات باعتبارها مسرحية من تدبير الولايات المتحدة لتقويض حكومته وإسقاطها.

تعليقات