اقتصاد

سيف بن زايد يطلع على مؤشرات التنافسية العالمية في الإمارات

الأربعاء 2017.5.24 05:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 577قراءة
  • 0 تعليق
الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان في مقر الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء

الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان في مقر الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء

اطلع الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، خلال زيارته أمس الثلاثاء، مقر الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء على مؤشرات وتقارير التنافسية العالمية المتعلقة بالأمن والسلامة والمبادرات التي تعمل عليها الهيئة.

ويأتي ذلك بهدف الارتقاء بتنافسية الإمارات العالمية، وتطوير المنظومة الإحصائية في دولة الإمارات عبر اعتماد أفضل التقنيات الحديثة في مجال البيانات والإحصاء وبناء المهارات الوطنية، والعمل المشترك مع الشركاء من الجهات المحلية والاتحادية وشركات القطاع الخاص والمؤسسات العالمية.

واستمع الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، بحضور ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي ورئيسة مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، من فريق عمل الهيئة إلى شرح حول اعتماد أسلوب الابتكار في وضع الخطط والاستراتيجيات الرامية للارتقاء بكل بمؤشرات التنافسية العالمية، وبالأخص تلك المتعلقة بقطاعات وزارة الداخلية، بصورة تضمن كفاءة وفاعلية الأداء لتعزيز جودة الحياة لمجتمع الإمارات.


وقدم فريق عمل الهيئة تحليلا عن أهم تلك المؤشرات مثل مؤشر "تقرير تأثير العنف والجريمة على الأعمال" المدرج في تقرير التنافسية العالمية والصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس" في سويسرا، والذي تصدرت به الإمارات المركز الأول عالمياً، ومؤشر "الأمن المعلوماتي" في نفس التقرير والذي حلت به الإمارات في المركز الثاني عالمياً، ومجموعة من التقارير والمؤشرات والبيانات الإحصائية المتعلقة بوزارة الداخلية وقطاعات الأمن والسلامة. 

وتطرق فريق عمل الهيئة إلى أحدث المستجدات والخطط المتعلقة بعدد من المبادرات والمشاريع التي تعمل عليها الهيئة مثل أحدث المستجدات للجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة وملف استضافة المنتدى العالمي للبيانات 2018 والذي ستستضيفه دولة الإمارات وتنظمه الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء بالتعاون مع الأمم المتحدة ومجموعة من الشركاء المحليين والإقليميين والعالميين، وشارك سموه في مناقشات فريق عمل الهيئة مع وفد وزارة الداخلية، وأبدى ملاحظاته على بعض ما طرح فيها من أفكار ومشاركات. 

من جانبها قالت ريم بنت إبراهيم الهاشمي، إن زيارة الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان تؤكد الأهمية الاستراتيجية لتضافر الجهود والعمل المشترك بين الهيئة والجهات الحكومية الاتحادية والمحلية في تقديم وتوفير البيانات الحديثة والدقيقة لدعم عملية صنع القرار، وسوف نعمل جنباً إلى جنب مع كل فرق العمل في وزارة الداخلية للارتقاء بكل المؤشرات المتعلقة بالأمن والأمان وذلك في سبيل تحقيق رؤية وأهداف وطموحات القيادة الرشيدة والارتقاء بمؤشرات التنافسية العالمية وتطوير المنظومة الإحصائية الوطنية وتحقيقي أهداف التنمية المستدامة. 

من جانبه قال عبدالله ناصر لوتاه، المدير العام للهيئة اننا نشعر بالفخر والامتنان لزيارة الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان إلى الهيئة ولقائه فرق العمل، معربا عن شكره الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، وكافة معاونيه في وزارة الداخلية على توجهاتهم ودعمهم وكل ما شهدناه من تعاون لعملية تطوير المنظومة الإحصائية الوطنية وبالأخص السجلات السكانية لما فيها من أهمية استراتيجية لبناء اقتصاد وطني مزدهر مبني على المعرفة والابتكار ويوفر السعادة والأمن والرخاء لكل فئات المجتمع في دولة الإمارات. 

واختتم نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية زيارته بجولة تفقد خلالها مقر الهيئة الجديد، وأثنى على جهود فريق عمل الهيئة الذي عمل على تصميم بيئة العمل التفاعلية والتي تحفز على الابتكار والعمل المشترك وتبث الطاقة الإيجابية على نحو يسهم في تحقيق أهداف الهيئة وإعلاء اسم الدولة في كل المحافل العالمية. 

رافقه خلال الزيارة، المستشار راشد لخريباني النعيمي الأمين العام لمجلس التركيبة السكانية، والعميد حمد عجلان العميمي مدير عام الشرطة الجنائية الاتحادية بوزارة الداخلية، والعميد محمد حميد بن دلموج الظاهري الأمين العام لمكتب وزير الداخلية بالإنابة، وعدد من ضباط الوزارة. 

وقدم الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان والوفد المرافق له التهنئة لأعضاء فريق الهيئة لافتتاح المقر الجديد، وعبروا عن إعجابهم بالتصميم والخدمات والأفكار الخلاقة والتي كان المسؤول عنها وبشكل كامل فريق متخصص من الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء. 


تعليقات