اقتصاد

"الخطوط السعودية" تتسلم الطائرة العاشرة من طراز بوينج B787-9

الخميس 2017.7.20 04:57 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2195قراءة
  • 0 تعليق
الخطوط الجوية السعودية

الخطوط الجوية السعودية

وصلت إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة الخميس الطائرة الجديدة من طراز بوينج B787-9 دريملاينر، وتسلمتها الخطوط السعودية من شركة بوينج لصناعة الطائرات المدنية بالولايات المتحدة الأمريكية.

وتنضم الطائرة لأسطول "السعودية" الذي يشهد حالياً برنامجاً غير مسبوق لتحديثه وتنميته مستهدفاً الوصول إلى 200 طائرة حديثة عام 2020, في إطار برنامج التحول الذي يجري تنفيذه في المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية وشركاتها ووحداتها الاستراتيجية.

قال مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس صالح بن ناصر الجاسر إن هذه الطائرة الجديدة تُعد الـ 21 من الطائرات الجديدة التي تنضم لأسطول الناقل الوطني خلال العام الجاري 2017 بعد أن تم خلال النصف الأول من هذا العام استلام 20 طائرة من أحدث ما أنتجته مصانع الطائرات في العالم .

وأضاف سيتم استلام 11 طائرة أخرى قبل نهاية العام ليصل عدد الطائرات التي تنضم للأسطول خلال عام 2017 إلى 32 طائرة جديدة وهو أكبر عدد من الطائرات يتم استلامه خلال عام واحد فيما تم استلام 28 طائرة خلال العام الماضي.

وقال الجاسر: إن انضمام الطائرات الجديدة للأسطول يدعم العمليات التشغيلية للخطوط السعودية ويحقق أهداف المؤسسة ومبادرات برنامج التحول الذي يجري تنفيذه حاليا ويهدف إلى تحقيق نقلة نوعية وتطور كبير وشامل في الأداء والكفاءة التشغيلية والخدمات والمنتجات, ومواكبة برامج التنمية الشاملة في المملكة والإسهام في تحقيق أهداف برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة 2030 .

ويذكر أن الطائرة الجديدة التي وصلت اليوم هي العاشرة من ذات الطراز منذ وصول أول طائرة في فبراير 2016 وتبلغ سعة الطائرة 298 مقعداً و 24 منها لدرجة الأعمال و 274 مقعداً لدرجة الضيافة وهي مجهزة لتوفر أفضل مستويات الراحة والرفاهية للضيوف.

 وتم تزويد مقصورة درجة الأعمال بأحدث المقاعد التي صُممت بعناية, حيث يمكن فرد المقعد إلى 180 درجة ليصبح سريراً كاملاً، كما أن التصميم يتيح لكل ضيف الخروج من مقعده بحرية وخصوصية تامة, إلى جانب خدمات الاتصالات والإنترنت على متن الطائرة, كما صنعت الطائرة من مواد حديثة ومتطورة مما أسهم في تخفيف وزنها وبالتالي زيادة الكفاءة الاقتصادية لها.

كانت "السعودية قد أعلنت في العام 2015 توقيع اتفاقية للاستحواذ على 50 طائرة جديدة, ثم أعلنت في العام 2016 عن توقيع اتفاقيات للاستحواذ على 63 طائرة أخرى ويجري استلام الطائرات تباعا منها 60 طائرة خلال عامي 2016, و2017.

تعليقات