رياضة

مساعد دياز: إقالتنا من الهلال السعودي صادمة.. ورفضنا خيانة الجماهير

الخميس 2018.5.10 01:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 499قراءة
  • 0 تعليق
إيميليانو دياز

إيميليانو دياز

أكد إيميليانو دياز نجل ومساعد الأرجنتيني رامون دياز المدير الفني السابق لنادي الهلال السعودي أن قرار إقالة الجهاز الفني كان صادما بالنسبه لهم، ولا يوجد أي دافع أو سبب لما حدث، مشيرا الى أنهم رفضوا خيانة الجماهير بشأن مناقشة عروض من أندية الشباب والأهلي من السعودية.

الهلال السعودي يقيل المدرب دياز بعد الخسارة في دوري أبطال آسيا

‏سامي الجابر يفكر في إعادة دياز لتدريب الهلال

وأعلن نادي الهلال السعودي في وقت سابق، عن إقالة رامون دياز من تدريب الفريق، بعد ساعات من الخسارة 0-1 أمام الاستقلال الإيراني في الجولة الثانية من دور المجموعات في دوري أبطال آسيا، وودع الهلال البطولة الأسيوية بعد ذلك من مرحلة المجموعات بعد احتلال المركز الأخير في مجموعته. 

وأشار مساعد دياز في تصريحات لبرنامج "في المرمى" "لا اعرف الدافع للاقالة رغم المستويات التي قدمها الجهاز الفني، قرار الإقالة كان صادما، والدتي كانت في المستشفى في حالة خطرة وعلمنا بالإقالة عن طريق تويتر، كانت لحظة مفاجئة وصادمة وحزينة". 

وواصل "لم أتدخل ابدًا خلال 6 أعوام في عمل دياز، بل كنت نقطة الوصل بينه وبين الإدارة لأنه لم يكن يتحدث الإنجليزية، وطوال الفترة لم يكن لدي أي قرار نافذ احتراما لوالدي،  ولو أردت التدخل في عمل دياز لقمت بالانفصال وعملت كمدرب مستقل". 

وتابع "لقد بكيت كثيرا بعد قرار الإقالة لأننا لا نستحق الرحيل بهذه الطريقة بل كنا متأكدين من تحقيق لقب الدوري، ردة فعل اللاعبين في مواقع التواصل الاجتماعي تثبت أننا قدمنا عملا مميزا، وودعت اللاعبين في مقر النادي بعد قرار الإقالة". 

وأكمل "كان هناك هبوط في مستوى الفريق بسبب غياب ٧ لاعبين ونعترف بأن المستوى لم يكن مثل الموسم الأول، الخسارة الآسيوية كانت مؤلمة وكان هناك إحباط جماعي". 

واستمر "السعودية غيرت حياتي بشكل كامل إلى الأفضل ولن أنسى استقبال وتعامل السعوديين، يؤلمني أن أرحل بهذه الطريقة لأننا قدمنا التضحيات، متألم أكثر لأنهم اتهموني بأشياء كثيرة". 

وأضاف "السر في تعلقي بالهلال والسعودية لأني شعرت أنني في بيتي ولم أكن أرغب في مغادرتها وهي شيء مهم جدا حدث في حياتنا". 

وصرح "لدينا صديق مشترك مع سامي الجابر ووضحنا له أن لدينا الرغبة في تحقيق البطولة الآسيوية، ونريد تقديمها لجمهور الهلال وسنترك سامي يتخذ قراره بهدوء".

واختتم "الشباب والأهلي قدما لنا عرضين، لكن لن نقبل بذلك لأنه يعتبر خيانة لجمهور الهلال وخيانة لما قدموه لنا، حتى لو لم يتخذ سامي الجابر قرارا بعودتنا، سنعود في أي وقت آخر لتدريب الهلال". 




تعليقات