رياضة

4 مشاهد من فوز برشلونة على تشيلسي في دوري الأبطال

الخميس 2018.3.15 02:38 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 319قراءة
  • 0 تعليق
برشلونة وتشيلسي

من مباراة برشلونة وتشيلسي

تأهل فريق برشلونة للدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا، عقب الفوز على ضيفه تشيلسي بنتيجة 3-0، في المباراة التي احتضنها ملعب "كامب نو"، ضمن منافسات إياب الدور ثمن النهائي، من عمر المسابقة الأوروبية.

وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1، على ملعب "ستامفورد بريدج: بالعاصمة الإنجليزية لندن، ليصعد الفريق الكتالوني بالفوز في مجموع المباراتين 4-1.

وفيما يلي تقدم "بوابة العين الرياضية" 4 مشاهد من مباراة برشلونة وتشيلسي.

ميسي يدخل نادي المئة

أحرز النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفه الـ100 في دوري أبطال أوروبا، بعدما سجل هدفين، في فوز البلوجرانا على "البلوز"، وأصبح ثاني لاعب يصل إلى هذا الرقم بعد كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد.

وتمكن الأسطورة الأرجنتينية من الظهور بمستوى مميز طوال أحداث اللقاء، بتسجيله هدفين وصناعة هدف آخر لعثمان ديمبلي، بعدما قطع الكرة من سيسك فابريجاس لاعب تشيلسي من منطقة وسط الملعب وراوغ أندرياس كريستنسن، ثم مررها للفرنسي الشاب الذي سددها بكل قوة في مرمى تيبو كورتوا حارس مرمى البلوز.

ويعتبر هدف ميسي الأول هو الأسرع في تاريخ ليو ميسي سواء مع المنتخب الأرجنتيني أو برشلونة.

ديمبلي يسجل أول هدف بقميص برشلونة

نجح عثمان ديمبلي في تقديم أوراق اعتماده للجماهير الكتالونية، بعدما سجل هدفه الأول بقميص برشلونة، من تسديدة صاروخية فجرت الشباك اللندنية بالدقيقة الـ19 من الشوط الأول.

كما تمكن الفرنسي الشاب، من إظهار قدراته الفنية والبدنية العالية طوال أحداث اللقاء، إذ تمكن من تشكيل ثنائي ناري مع نجم اللقاء الأوحد ليو ميسي.

إصابة سيرخيو بوسكيتس

خرج الدولي الإسباني سيرخيو بوسكيتس مصابا في الدقيقة 60 من عمر اللقاء، بعد تدخل عنيف مع أوليفيه جيرو مهاجم تشيلسي، ليحل بدلا منه أندريه جوميز.

وقدم بوسكيتس أداء أكثر من رائع خلال هذا اللقاء، ونجح في إجهاض العديد من الهجمات اللندنية، والحد من خطورة إيدين هازارد لاعب تشيلسي.

تألق إنييستا رغم الإصابة

تحامل النجم الإسباني أندريس إنييستا على إصابته في العضلة الخلفية التي كان يعاني منها قبل اللقاء، ولعب مصابا من أجل مساعدة الفريق على تخطي عقبة تشيلسي.

وبالفعل نجح "الرسام" في تقديم مستوى رائع خلال اللقاء، باستحواذه على الكرة في منطقة وسط الملعب، ما أعطى للفريق الكتالوني الأفضلية على حساب الضيوف، وذلك قبل أن يغادر ملعب كامب نو لصالح البرازيلي باولينيو في الدقيقة 56 من الشوط الثاني.

تعليقات