مجتمع

شاكيرا تطالب كولومبيا بالاستثمار في التعليم من أجل تحقيق السلام

السبت 2018.11.3 01:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 103قراءة
  • 0 تعليق
المغنية الكولومبية شاكيرا

المغنية الكولومبية شاكيرا

قالت نجمة البوب شاكيرا، الجمعة، خلال زيارة لبلدها كولومبيا، إنه يتعين على بلادها الاستثمار بشكل أكبر في التعليم إذا كانت تريد تحقيق السلام.

وأدلت شاكيرا بهذه التصريحات في ختام جولة غنائية لها، وبعد وضع حجر الأساس لمدرستين ستقوم مؤسستها الخيرية ببنائهما.

وحضرت شاكيرا احتفالين في قرطاجنة ومسقط رأسها بارانكيا في الموقعين اللذين ستقام فيهما المدرستان.

وقالت شاكيرا للصحفيين: "حينما لا يحصل بعض الأطفال على التعليم نفسه الذي يحصل عليه الآخرون الذين يعيشون في أوضاع أفضل، لا يمكن أن نتكلم عن بلد يسوده السلام، لا يمكن أن نتكلم عن بلد به مساواة، لأن التعليم هو ما يجعلنا متساوين".

وحثت الحكومة على زيادة الإنفاق على التعليم، وقالت إن دعم التعليم يجب ألا يأتي من المشاهير فقط.

وأسست المغنية، التي يبلغ عمرها 41 عاما، مؤسستها الخيرية عام 1997 عندما كان عمرها 18 عاما فقط، واشتقت اسمها "بييز ديسكالثوس" من ثالث ألبوم لها، الذي حقق أول نجاح لها على الصعيد الدولي، والذي يعني "بير فيت" "الأقدام الحافية".

ولمؤسستها أربع مدراس بالفعل في قرطاجنة وبارانكيا وكيبدو وسواتشا.

وستنتهي جولة شاكيرا، التي تضمنت 54 عرضا وبدأت في هامبورج في يونيو/حزيران، السبت، في بوجوتا عاصمة كولومبيا.

وكان من المقرر أن تبدأ هذه الجولة في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي، ولكنها تأجلت للسماح لشاكيرا بعلاج نزيف في حبالها الصوتية.

تعليقات