سياسة

بالصور.. "لست خائفاً".. برشلونة ترد على الإرهاب بمسيرة حاشدة

فيليبي السادس أول ملك ينضم إلى تظاهرة

السبت 2017.8.26 09:25 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 381قراءة
  • 0 تعليق
أول مشاركة من ملك إسبانيا في مسيرة

أول مشاركة من ملك إسبانيا في مسيرة

شارك عشرات الآلاف من الإسبان والأجانب في برشلونة، السبت، في مسيرة تحد للإرهاب ردا على الاعتداءين الداميين اللذين وقعا الأسبوع الماضي، وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنهما. 

وتم توزيع ورود حمراء وصفراء وبيضاء، وهي ألوان ترمز إلى برشلونة، على المتظاهرين في التجمع الذي يجري تحت شعار "لست خائفا".


ولا تزال المدينة المتوسطية تعيش حالة حداد منذ دهست شاحنة حشودا في شارع لا رامبلا بإقليم كاتالونيا في 17 اغسطس، قبل أن يقع اعتداء مماثل بعد ساعات في بلدة كامبريلس الساحلية القريبة. وأوقع الاعتداءان 15 قتيلا.


ودعا رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي الإسبان إلى المشاركة بكثافة في التظاهرة، تعبيرا عن "حبهم" وتضامنهم مع كاتالونيا.

وفي حدث نادر.. كان العاهل الإسباني فيليبي السادس أول ملك ينضم إلى تظاهرة من هذا النوع منذ إعادة النظام الملكي في 1975.


وضربت أوروبا سلسلة من الاعتداءات الدامية التي شنها إرهابيون باستخدام وسائل لا تحتاج إلى تقنية عالية مثل الهجمات باستخدام مركبات أو سكاكين، أو أحيانا كلاهما كأسلحة. ومساء الجمعة، هاجم بلجيكي من أصل صومالي جنودا بسكين في بروكسل قبل ان يُردى. وبعد وقت قصير تم توقيف رجل أمام قصر باكينغهام بلندن بعد أن أصاب عنصري شرطة بجروح باستخدام "سيف" بسيارته.


وتم تكريم الأشخاص الذين ساعدوا الضحايا الأسبوع الماضي عبر ترك قيادة المسيرة لهم.

وبين هؤلاء عناصر من القوى الأمنية وفرق الطوارئ والسكان وأصحاب المحال التجارية في لا رامبلا، إلى جانب سائقي سيارات الأجرة الذين نقلوا الناس مجانا.

وتقدم المسيرة أشخاص مثل مونتسي روفيرا (53 عاما)، رئيسة جهاز الطوارئ الاجتماعية في بلدية المدينة، التي ساعدت فرقها الأشخاص الذين أضاعوا أحباءهم وفقدوا الاتصال بهم أثناء الهجوم.


وانتهت المسيرة عند "بلازا دي كاتالونيا" (ساحة كاتالونيا) قرب لا رامبلا، حيث قدم عازفا تشيللو مقطوعة "أنشودة العصافير"، وهو لحن كاتالوني تقليدي بات رمزا للسلام.

وستقام مسيرات أخرى مشابهة في مدن أخرى في أنحاء إسبانيا، بينها مدريد وفالينسيا وفيغو.


تعليقات