سياسة

سيرلانكا تشكل لجنة تحقيق في أعمال عنف ضد المسلمين

السبت 2018.3.10 03:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 349قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس السريلانكي رفع حظر التجول بعد فرضه 4 أيام

الرئيس السريلانكي رفع حظر التجول بعد فرضه 4 أيام

أصدر الرئيس السريلانكي مايثريبالا سيريسينا، السبت، قراراً  برفع حظر التجول وفتح تحقيق في أعمال العنف المناهضة للمسلمين التي وقعت الإثنين الماضي بمنتجع كاندي وسط البلاد وأدت لإعلان حالة الطوارئ. 

وأعلن بيان صادر عن  الرئاسة السيرلانكية، أن لجنة من 3 قضاة متقاعدين ستحقق في الأعمال المخالفة للقانون والنظام العام التي شهدتها البلاد.

وقتل 3 أشخاص وأصيب 20 بجروح فيما تضرر أكثر من 200 متجر ومنزل مملوكين من قبل مسلمين إلى جانب تضرر ودمار 11 مسجداً، خلال 4 أيام من أعمال العنف التي شنتها عصابات من العرقية السنهالية توقفت الخميس.

ورُفع حظر التجول في المنطقة التي تقع على بعد 115 كلم شرق العاصمة كولومبو بحلول فجر السبت فيما استمر عناصر الجيش بتسيير دوريات إلى جانب الشرطة، وفقا لما ذكر مسؤولون.


 وخرج مئات الرهبان والناشطون والبوذيون في تظاهرات بكولومبو الجمعة لمطالبة السلطات باتخاذ إجراءات حازمة ضد مرتكبي الاعتداءات، فيما أقام المسلمون صلاة الجمعة وسط حماية الجيش في جميع أنحاء البلاد.

وأودعت الشرطة نحو 150 شخصا السجن الخميس، بينهم المحرك الرئيسي لأعمال العنف والذي عرفته بأنه انيت وييراسنغي، من الأغلبية السنهالية التي يشكل البوذيون معظم أفرادها والمعروف بنشاطه ومواقفه المعادية للمسلمين.


تعليقات