اقتصاد

إنفوجراف..الإمارات شريك رئيسي في مبادرة الصين "الحزام والطريق"

السبت 2018.7.14 05:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 471قراءة
  • 0 تعليق
الإمارات تؤكد دعمها لمبادرة «حزام واحد - طريق واحد»

الإمارات تؤكد دعمها لمبادرة «حزام واحد - طريق واحد»

تعهد الرئيس الصيني شي جين بينغ بتخصيص 124 مليار دولار لخطة طريق الحرير الجديد ليكون «طريقا للسلام ولم الشمل والتجارة الحرة».

 وكان الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير دولة في الإمارات، قد أعلن في مؤتمر «الحزام والطريق للتعاون الدولي» الذي استضافته الحكومة الصينية في وقت سابق، أنه تماشياً مع توجيهات القيادة بالعمل على مد جسور التعاون وبناء الشراكات الاستراتيجية، أعربت دولة الإمارات عن دعمها وتأييدها لمبادرة «حزام واحد - طريق واحد» التي تسهم في تعزيز الأمن والسلم والاستقرار من خلال تشجيع التعاون البناء والروح الإيجابية والشراكة الحقيقية لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

وأضاف أن التقدم نحو تحقيق أهداف مبادرة «حزام واحد - طريق واحد» يتطلب تنسيق الأفكار وتوحيد الجهود وإقامة شراكات استراتيجية طويلة الأمد وبناء جسور راسخة بين اقتصادات دول هذه المنطقة وبقية العالم. ولا شك في أن نجاحنا في تعزيز التنسيق في القطاعات الأساسية الثلاثة التي تشملها هذه المبادرة والمتمثلة في الطاقة والبنية التحتية والنقل سيحقق نتائج إيجابية يتجاوز تأثيرها دول المنطقة ليصل إلى مختلف أنحاء العالم. كما أن نجاح المبادرة سيسهم في توطيد العلاقات وتعزيز الاستقرار والتشجيع على التعاون في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وقال «تماشياً مع توجيهات القيادة وباعتبار أن دولة الإمارات تعد من مزودي الطاقة الرئيسيين في العالم فإننا ملتزمون بضمان أمن إمدادات الطاقة في منطقة مبادرة «حزام واحد - طريق واحد». ويمثل التوقيع على اتفاقيات بين شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» وكل من شركة البترول الوطنية الصينية والشركة الصينية المحدودة للطاقة، دليلاً واضحاً على حرصنا على تعزيز التعاون والشراكة في هذا المجال».


تعليقات