مجتمع

مناديل ورقية وأغلى شاي بالعالم من "روث الباندا"

الخميس 2017.12.21 03:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1277قراءة
  • 0 تعليق
مناديل روث الباندا

مناديل روث الباندا

وقّع مركز البحوث الصيني لحماية الباندا العملاقة بمقاطعة سيتشوان الصينية، اتفاقية تعاون مع شركة تصنيع المناديل الورقية "فنغ شينغ"، لتقديم فضلات الباندا للشركة لمساعدتها على إنتاج المناديل الورقية. 


وذكرت شبكة أخبار "تشاينا ديلي" الصينية أنه بحسب الاتفاقية يجمع مركز حماية الباندا روث وفضلات الباندا من 3 قواعد للباندا في كل من مدينة دوجيانغ يان، وولونغ، ياآن، وتقوم الشركة بإعادة تدوير هذه الفضلات لاستخراج الألياف النباتية منها، لتحويلها إلى مناديل ورقية.

وقال تشو تشوان بينغ، نائب المدير العام لشركة صناعة الورق: نظرا لأن حيوان الباندا يتغذى بشكل أساسي على "نبات البامبو"، فإن الفضلات تُفرز على شكل ألياف نباتية، مما يقلل من خطوات إنتاج الورق.


وأضاف تشو أن المركز يسلم الشركة فضلات الباندا كل 3 إلى 7 أيام، ويتم غليها وبسترتها تحت درجات حرارة عالية قبل تحويلها إلى ورق للاستخدام المنزلي.

وقال هوانغ يان، وهو باحث بالمركز، إن الباندا العملاقة يمكنها أن تنتج ما يقرب من 50 كيلوجراما من الفضلات يومياً، بما يتسبب في تلوث بيئي كبير إذا لم يتم التخلص منها، ولذلك فإن "اتفاقية الفضلات" تعد أمر ًا جديدًا بالنسبة لمركز البحوث وللبيئة بشكل عام.

وبحسب ما ذكره تشو تشوان بينغ، نائب المدير العام لشركة "فونغشنغ"، فإن إنتاج المناديل الورقية من روث الباندا يمر بـ 60 مرحلة تعقيمية، بداية بالغسيل باستخدام البخار، ثم استخدام الأكسجين الطبي للتطهير مع درجة الحرارة المرتفعة، كما تخضع عملية التعبئة والتغليف لمعايير السلامة الوطنية.

وتُعد تكاليف إنتاج "مناديل روث الباندا" مرتفعة، بسبب عمليات التطهير والتعقيم التي يخضع لها، ما جعل سعرها أعلى من المنديل الورقية العادية، بما يعني أنها لن تكون متاحة إلا للأغنياء.

وفي عام 2011، نشر آن يانشي، وهو أستاذ بجامعة سيتشوان، مقالا اعتزم فيه استخدام فضلات الباندا لزراعة الشاي، واشترى حينها 11 طنا من روث الباندا من مركز تربية الباندا في مقاطعة سيتشوان، وبدأت في صنع "شاي الباندا" بسعر 200 دولار للفنجان الواحد.


وقال الأستاذ الجامعي البالغ من العمر 41 عاما في مقاله للترويج للشاي: ”أريد فقط أن أبلغ كل سكان العالم برسالة تحويل الروث إلى شيء مفيد.. وثقافة إعادة التدوير واستخدام المخصبات العضوية“.

وسعى يانشي إلى دخول موسوعة جينيس تحت عنوان "أغلى فنجان شاي في العالم"، وأصبح شاي روث الباندا بالفعل أغلى أنواع الشاي في العالم.

وقال يانشي في مقاله، إن حيوان الباندا يمتلك جهاز هضم ضعيف جدا، ولذلك فهو يمتص 30% فقط من كل الغذاء الذي يتناوله، وهذا يعني أن فضلاته مليئة بالمعادن والفيتامينات المغذية. 


تعليقات