فن

احتجاز شعبان عبدالرحيم في تونس ومصادرة أمواله

الجمعة 2018.8.3 09:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1455قراءة
  • 0 تعليق
شعبان عبدالرحيم

شعبان عبدالرحيم

تعرض الفنان المصري شعبان عبدالرحيم لأزمة في مطار قرطاج الدولي بتونس في رحلة عودته من العاصمة التونسية، بعدما أحيا حفلين غنائيين في منطقة الحمراء.

وكشف شعبان عبدالرحيم أن السلطات التونسية صادرت 7500 دولار كانت بحوزته وأعضاء فرقته الموسيقية في المطار.

وقال شعبان عبد الرحيم في مداخلة هاتفية ببرنامج "مانشيت" على فضائية "النهار" المصرية، مع المذيع جابر القرموطي، إن المبالغ المالية كانت موزعة بينه وبين فرقته الموسيقية.

وبناء عليه، تم احتجاز الفنان المصري في المطار التونسي وتحرير محضر له من قبل الشرطة، على اعتبار أنه مسؤول عن الأموال التي بحوزة فرقته الموسيقية، ويبلغ عددهم 4 أشخاص، نظرا لأنه قائد الفرقة.

وأشار عبدالرحيم إلى أنه طبق القانون الذي ينص على أن كل شخص لا يسمح له بحمل أكثر من 2000 دولار، وهذا ما حدث، وأنه كان يحمل عقدا من المكان الذي أحيا به الحفلين يفيد بحصوله على تلك الأموال.

وأضاف أنه استطاع الاحتفاظ بالثلاثة آلاف دولار التي كانت بحوزته من البداية، لكنه اتهم  ضابط الشرطة التونسي بالتعنت في المطار والاستيلاء على أموال الحفل.


تعليقات