تكنولوجيا وسيارات

القائد العام لشرطة دبي يدشن منظومة الذكاء الاصطناعي وبرامجها الجديدة

الإثنين 2018.3.12 02:23 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 180قراءة
  • 0 تعليق
القائد العام لشرطة دبي يدشن منظومة الذكاء الاصطناعي

القائد العام لشرطة دبي يدشن منظومة الذكاء الاصطناعي

دشن اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، منظومة الذكاء الاصطناعي لشرطة دبي وبرامجها الجديدة التي تضم 7 مشروعات تهدف إلى تحقيق استراتيجية شرطة دبي ورؤية حكومة دبي المستقبلية، وتتمثل المشروعات في: إدارة الأزمات والكوارث، والعمليات، والأدلة الجنائية، وأمن الطرق، والبحث الجنائي، والمتعاملين، ومراكز الشرطة المستقبلية.

جاء ذلك خلال تفقد اللواء المري للإدارة العامة للذكاء الاصطناعي في القيادة العامة لشرطة دبي ضمن برنامج التفتيش السنوي للإدارات العامة ومراكز الشرطة، بحضور اللواء محمد سعد الشريف مساعد القائد العام لشؤون الإدارة، والعميد خالد ناصر الرزوقي مدير الإدارة العامة للخدمات الذكية، وعدد من كبار الضباط وموظفي الإدارة العامة.

وتفقد القائد العام لشرطة دبي طابور التفتيش العام للإدارة العامة للذكاء الاصطناعي، واطلع على الآليات والمركبات التابعة لها، ومنها الورشة المتنقلة التي تسمى بعيادة الذكاء الاصطناعي و"المركبة الكهربائية الجديدة التي تستخدم لمهام تقديم الدعم الفني للأنظمة والبرامج والأجهزة في جميع الإدارات العامة ومراكز الشرطة، تماشيا مع توجهات القيادة العامة لخفض استهلاك الطاقة والمحافظة على الاستخدام المستدام وخفض نسبة الانبعاثات الكربونية، والانبعاثات السامة والضارة بالبيئة.

إحصائيات وإنجازات

عقب ذلك، استمع اللواء المري من العميد خالد ناصر عبدالرزاق الرزوقي إلى انجازات الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي والجوائز التي حصلت عليها خلال العام الماضي 2017، إضافة الى مشاريعها التي أنجزتها والتي بلغ عددها 60 مشروعاً، وتم الترويج لها عبر 6 قنوات تسويقية.

كما اطلع اللواء المري على إحصائيات الإدارة العامة للخدمات الذكية خلال العام الماضي، حيث تخطى عدد المُحملين لتطبيق شرطة دبي على هواتفهم الذكية حاجز المليوني تحميل بواقع مليونين و681 ألفاً و855 تحميلا، منها 1 مليون و707 آلاف و118 تحميلا على أبل ستور، و974 ألفاً و737 تحميلا عبر الهواتف التي تعمل بنظام أندرويد.

وتمكن متعاملو شرطة دبي من إجراء 472ألفاً و634 معاملة بطريقة ذكية وسهلة عبر تطبيق شرطة دبي الذكي والموقع الإلكتروني، بينها 157 ألفاً و83 معاملة عبر التطبيق الذكي، و315 ألفاً و551 معاملة عبر الموقع الإلكتروني، فيما بلغ عدد معاملات دفع المخالفات المرورية عبر جميع قنوات شرطة دبي الذكية 557 ألفاً و309 مخالفات.

الخدمات المرورية

وأصدرت شرطة دبي خلال العام الماضي 113 ألفاً و372 تقرير حادث مروريا بسيطا عبر خدمة "الإبلاغ عن الحوادث المرورية البسيطة" والمتوفرة عبر تطبيق شرطة دبي الذكي، والتي تُمكّن السائقين من الإبلاغ عن الحوادث من تلقاء أنفسهم دون الحاجة إلى انتظار سيارة الشرطة، ما يسهم في منع وقوع الازدحام المروري والانتظار في الطريق.

وقدم المتعاملون مع شرطة دبي 93 ألفاً و119 بلاغاً عن "حوداث مرورية وحوادث مجهولة" من خلال تطبيق شرطة دبي الذكي العام الماضي، فيما قدم متعاملون 20 ألفاً و253 بلاغاً عن حوداث مرورية وحوادث مجهولة عبر الموقع الإلكتروني لشرطة دبي.


كلنا شرطة

وبلغ عدد البلاغات التي تم استلامها على أنظمة وهواتف "الأيفون" و"أندرويد"، لخدمة «كلنا شرطة» خلال العام الماضي، 20 ألفاً و367 بلاغاً، حيث تعتبر الخدمة المتوفرة على تطبيق شرطة دبي خطوة نحو الحد من التجاوزات والمخالفات المرورية التي يرتكبها بعض العابثين بقواعد السير والمرور في الإمارة وتجاوزات بعض السائقين المتهورين على شوارع مدينة دبي، والتي تشكل خطراً على مستخدمي الطريق.

واستقبلت خدمة "عين الشرطة" الهادفة إلى مساهمة أفراد المجتمع في حفظ الأمن والحد من الجريمة، والإبلاغ عن التجاوزات غير القانونية، خلال العام الماضي، 14 ألفاً و904 بلاغات بينها 13 ألفاً و904 بلاغات عبر تطبيق شرطة دبي الذكي و403 بلاغات عبر الموقع الإلكتروني.

وتلقت شرطة دبي خلال العام الماضي 4990 طلباً لتقسيط المخالفات المرورية بينها 2529 طلباً عبر تطبيق شرطة دبي الذكي، و2461 طلبا عبر الموقع الإلكتروني، فيما بلغ عدد طلبات "بحث الحالة الجنائية" 25 ألفاً و604 طلبات عبر تطبيق شرطة دبي الذكي و51 ألفاً و310 عبر الموقع الإلكتروني.

الخدمات الجديدة

واطلع القائد العام لشرطة دبي على جديد الخدمات المقدمة للجمهور الداخلي والخارجي عبر الموقع الإلكتروني لشرطة دبي على شبكة الإنترنت، حيث وجه بالتوسع في تقديم الخدمات الذكية وتوظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي بهدف تقليص زمن تقديم الخدمة، وضمان أعلى مستويات رضا وسعادة المتعاملين.

كما اطلع على التحديثات التي طرأت على برنامج الترقيات الذكي، حيث يقوم بعمليات فرز مستحقي الترقيات السنوية من الموارد البشرية تلقائياً، مؤكداً مبدأ الوضوح والشفافية وتحقيق العدالة بين الموارد البشرية فيما يتعلق بالترقيات السنوية، من خلال الاعتماد على عدد من المعايير والاشتراطات التي يتم اختيارها وفقا لقانون الموارد البشرية، والتقليص من التدخل البشري في عملية الترقيات.

نظام لإدارة المبادرات

وتعرف اللواء عبدالله خليفة المري على التحديثات التي طرأت على نظام إدارة المبادرات والفعاليات على مستوى كافة الإدارات العامة ومراكز الشرطة، وهو البرنامج الذي يوضح درجة تفاعل والتزام الإدارات العامة ومراكز الشرطة مع التوجهات الاستراتيجية للقيادة العامة والمشاريع الحكومية على مستوى الإمارة.

كما اطلع على مشروع إنشاء مركز لمراقبة الشبكة الداخلية للقوة ونظم صيانتها وحمايتها من الأخطار المحتملة، إضافة إلى مشروع تطوير مركز البيانات، وبرنامج المتسابق القانوني، والتعليم الإلكتروني لفك وتركيب السلاح، وبرنامج التدريب الافتراضي على التعامل مع المتفجرات.

ألعاب توعوية

واطلع القائد العام لشرطة دبي على جديد باقة الألعاب التوعوية والتعليمية التي طرحها مركز التدريب الافتراضي في الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي بشرطة دبي، ووجه بتكثيف الجهود في مجال التسويق لهذه الألعاب، والتنسيق مع الجهات الحكومية ووزارة التربية والتعليم ومنطقة دبي التعليمية وهيئة المعرفة بدبي وباقي مؤسسات المجتمع المدني والمدارس، لتقديم منتجات وابتكارات مركز التدريب الافتراضي مجانا لهذه الجهات، من باب التكامل في الأدوار وتفعيلا للشراكات الحكومية لتقديم خدمات عالية الجودة.

"بلوك تشين"

ووقف اللواء المري على جهود الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي في مجال ضمان الريادة ومجال تقديم الخدمات وطرح البرامج التي تعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي، حيث أصبحت شرطة دبي من أوائل الدوائر الحكومية تستخدم الـ"بلوك تشين" في نقل الملفات والمحتوى، واستفادت من ذلك في تطوير برنامج المقابلات الذكية، والمساعد الافتراضي، والمحادثة التفاعلية في مواقع التواصل الاجتماعي (Chat bots)، حيث ستصبح شرطة دبي بحلول شهر إبريل المقبل أول جهة حكومية في العالم تطلق باقة من برامج التفاعل الافتراضي في مجال تقديم الخدمات وتتعامل بعدة لغات عالمية، مع ضمان تطبيق هذه التقنية في مجال التحقيقات الجنائية. ووجه  القائد العام لشرطة دبي بعقد ورشة عمل تجمع أفضل التجارب والممارسات العالمية في مجال التفاعل الافتراضي.

 برامج مستحدثة

واستمع لشرح حول التحديثات التي قامت بها الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي على باقة من الخدمات والبرامج، كبرنامج السائق المثالي، والتراسل بتطبيق "الضابط الذكي"، و"دفتر المخالفات الذكي"، وخدمة أمن المساكن التي جرى تحديثها بالتنسيق مع الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية وشركة الاتصالات المتكاملة "دو" وشركة ترانز جارد للخدمات الأمنية، إضافة إلى التحديث الذي طرأ على برنامج الحجز الذكي للمركبات، حيث وجه  بتطوير الخدمة، حيث تسهل إجراءات إنهاء الحجز والتواصل المباشر مع الجمهور المتعامل مع الشرطة عبر هذا البرنامج.

خدمات مستقبلية

كما تعرف اللواء المري على مجموعة من الخدمات المستقبلية التي سيتم طرحها عبر الموقع الإلكتروني لشرطة دبي، ومنها خدمة الشيكات المرتجعة، وخدمة تحويل المبالغ المالية لنزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية، وخدمة الاستعلام عن الحالة الجنائية للجمهور الخارجي، وخدمة شهادات الوفاة، إضافة إلى طرح باقة جديدة من خدمات تسهيل حركة المسافرين المطلوبين بمبالغ مالية، وتضم خدمة الدفع الإلكتروني عن طريق IVR، والربط مع مركز الاتصال الموحد 901.

 واطلع على مميزات نظام التراسل الإلكتروني الجديد، والموقع الإلكتروني الخاص بالمبادرات التطوعية لمنتسبي شرطة دبي، حيث أصبح يضم مسابقة أفضل إدارة في المجال التطوعي، ونظام المتطوعين من شرطة دبي.

واستمع اللواء المري إلى شرح حول باقة البرامج الجديدة التي سيتم إضافتها إلى مركز شرطة دبي الذكي (SPS)، كبرنامج المظلي، والرسم الحر، بالإضافة إلى طرح خدمات إضافية كخدمة التفاعل مع المتعاملين عبر لغة الإشارة، وبرنامج الاتجار بالبشر، وبرنامج العهدة العسكرية، وبرنامج الكتاب التوعوي التفاعلي، ونظام إدارة المشاريع والمحتوى، ونظام إدارة حجز القاعات، حيث وجه سعادته باعتماد وتطبيق هذا النظام على الخدمات المقدمة في نادي ضباط الشرطة.

 ووقف على أنظمة أمن المعلومات، والخط الكهربائي الجديد لمركز البيانات الرئيسي الذي يهدف إلى تقليل استخدام الكهرباء وضمان استمرارية تشغيل المركز، ووجه  بالاطلاع على أفضل التجارب العالمية في مجال تأمين الطاقة والخطط البديلة لتأمين أنظمة عمل الشرطة، والاطلاع أيضا على تجارب الشركات والمؤسسات العالمية التي تعرضت لأزمات مشابهة أوقفت أنظمة وبرامج عملها.

 واطلع القائد العام لشرطة دبي على فكرة مشروع توظيف واستخدام طائرة ايرباص زافير هابس، وهي طائرة بدون طيار، تحلق على ارتفاعات عالية تصل إلى 65 ألف قدم، حيث تتعدى نطاق ومجال حركة الطيران المدني، وتستخدم في التقاط الصور وتسجيل مقاطع الفيديو الحي على مدار الساعة لكافة مناطق الاختصاص لشرطة دبي.

البدلة الذكية

واستمع القائد العام لشرطة دبي لشرح حول البدلة العسكرية الذكية ذات الخصائص التي تمكن رجال الشرطة من القيام بمهام عملهم في كافة الظروف والأوقات، والدراجة النارية ذاتية القيادة، ودراجة (Hover Bike)، ووجه  بتدريب المرشحين ودورات الأفراد على منظومة الذكاء الاصطناعي، ومراجعة البوابات الإلكترونية لكافة الإدارات العامة ومراكز الشرطة، والعمل على تسويق كافة الخدمات الذكية المقدمة للجمهور الداخلي والخارجي، كما وجه بالعمل على تطوير منصة شرطة دبي في معرض جايتكس 2018، واطلع على ما تم تنفيذه وإنجازه في مشروع عيون ومبادرة X10.

جولة ميدانية

وقام اللواء عبدالله خليفة المري بجولة ميدانية في الإدارات والأقسام التابعة للإدارة العامة للذكاء الاصطناعي، وشملت الجولة استوديو الابتكار، حيث اطلع على عدد من المشاريع والابتكارات، منها الرجل الآلي المصمم لتقديم الخدمات للمتعاملين، وبرنامج القراءة الآلية للوحات المركبات، والأنظمة الذكية المطورة للربط بين الدوريات الأمنية وغرفة العمليات والموقع الإلكتروني للشرطة، ونظام الدورية الأمنية الذكية، وبرنامج المساعد الافتراضي عن طريق الهاتف الذكي، وساعة يد ذكية للحالات الطارئة، ونموذج للطابعة ثلاثية الأبعاد.

وتفقد إدارة الموارد والدعم الفني في الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي، حيث استمع إلى شرح مفصل لطبيعة الأعمال والمهام التي تقوم بها أقسام الإدارة وشعبها، مثل قسم الاتصال التقني، وورشة الأجهزة الإلكترونية، وورشة صيانة الطابعات والماسحات الضوئية.

ووجه  بالاستفادة من الخبرات الخارجية لضمان الاطلاع على أحدث التقنيات والاجهزة التي تخدم عمليات الشرطة، وشملت الجولة أيضا إدارة العمليات المركزية، وإدارة التطبيقات الذكية، وغرفة مراقبة الشبكات والأجهزة على مستوى القيادة العامة لشرطة دبي.

وتفقد غرفة الأجهزة الرئيسية الجديدة (مركز البيانات) الذي تم تصميمه وإنجازه وفق أعلى المقاييس والمواصفات العالمية وأنظمة السلامة الدولية، كما اطلع على آلية مراقبة وإدارة الشبكة الداخلية للشرطة، وأساليب تأمين البيانات والمعلومات، وعلى برامج العمل المشتركة مع الجهات الحكومية، والمركز الأمني للتدريب الذكي، واطلع على نتائج برامج التوعية الأمنية في مجال أمن المعلومات، واستمع إلى شرح مفصل عن نتائج عمل التجارب الوهمية في مجال اختراق الشبكات.

وفي ختام الجولة أشاد اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، بإنجازات الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي خلال الفترة السابقة، وأكد أهمية المحافظة على المكتسبات التي تحققت والعمل بروح الفريق الواحد، وكرم  فريق العمل الذي أشرف على إعادة تصميم وتغيير البيئة الداخلية للإدارة العامة للذكاء الاصطناعي في القيادة العامة لشرطة دبي.

تعليقات