اقتصاد

الإمارات.. 129.4 مليار درهم تحويلات العمالة الأجنبية خلال 9 أشهر

الثلاثاء 2018.12.4 04:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 90قراءة
  • 0 تعليق
7% نموا بتحويلات العمالة الوافدة في الإمارات خلال 9 أشهر

7% نموا بتحويلات العمالة الوافدة في الإمارات خلال 9 أشهر

ارتفعت قيمة تحويلات العمالة الأجنبية في دولة الإمارات للخارج إلى 129.4 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري بنمو نسبته 7% مقارنة بـ121 مليار درهم في الفترة ذاتها من عام 2017.

ووفقا لإحصاءات مصرف الإمارات المركزي التي صدرت، الثلاثاء؛ فإن الزيادة المسجلة في تحويلات العمالة الأجنبية منذ بداية العام الجاري حتى نهاية شهر سبتمبر/أيلول جاءت رغم الانخفاض الذي شهده الربع الثالث من العام ذاته؛ حيث بلغت قيمتها 41.4 مليار درهم مقارنة بـ43.3 مليار درهم في الربع الثالث من عام 2017.

وبلغت قيمة التحويلات الأجنبية المنفذة عبر شركات الصرافة 32.8 مليار درهم تشكل ما نسبته 79.2% من إجمالي التحويلات خلال الربع الثالث من عام 2018 في حين جرى تحويل بقية المبلغ من خلال البنوك العاملة في دولة الإمارات.

وواصلت العمالة الهندية تصدر قائمة أكثر الجنسيات نشاطا من حيث قيمة التحويلات والتي بلغت 14.8 مليار درهم تقريبا تشكل ما نسبته 35.7% من إجمالي قيمة التحويلات المسجلة خلال الربع الثالث من العام الجاري وحلت العمالة من الجنسية الباكستانية بالمركز الثاني بنسبة 8.6% وبقيمة 3.56 مليار درهم ثم جاءت بعد ذلك تحويلات العمالة الفلبينية بنسبة 6.7% وبقيمة 2.8 مليار درهم.


وعلى صعيد تحويلات العمالة من الجنسية المصرية فقد بلغت قيمتها نحو 2 مليار درهم فيما وصلت للعمالة من الجنسية البريطانية إلى 1.7 مليار درهم ونحو 1.53 مليار درهم لحملة الجنسية الأمريكية ونحو 1.3 للجنسية البنغالية و1.2 مليار درهم للعمالة من الجنسية الأردنية و993 مليون درهم للجنسية السويسرية ونحو 746 مليون درهم للجنسية الكندية.

وكانت قيمة تحويلات العمالة الأجنبية في النصف الأول من العام الجاري قد بلغت نحو 88 مليار درهم بزيادة نسبتها 13.1% مقارنة بـ77.8 مليار درهم في الفترة نفسها من عام 2017.

وخلال الربع الثاني من عام 2018 بلغت قيمة التحويلات 44.4 مليار درهم بنمو نسبته 8.8% مقارنة بـ40.7 مليار درهم في الربع الثاني من عام 2017.

أما في الربع الأول من العام الجاري فقد وصلت قيمتها إلى 43.5 مليار درهم بزيادة نسبتها 17.3% عن الفترة ذاتها من عام 2017.

تعليقات