سياسة

4 آلاف سلة غذائية من الهلال الأحمر الإماراتي لشبوة اليمنية

الجمعة 2017.8.25 04:56 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 424قراءة
  • 0 تعليق
شعار الهلال الأحمر الإماراتي

شعار الهلال الأحمر الإماراتي

بدأت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، اليوم الجمعة، توزيع 4 آلاف سلة غذائية متنوعة المكونات على الأسر الفقيرة والمحتاجة وذوي الدخل المحدود بمديرية الصعيد في شبوة شرقي اليمن.

وتأتي هذه المساعدات في إطار الجهود الإنسانية والإغاثية التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة على مختلف الأصعدة لمساعدة الأشقاء في اليمن والتخفيف من معاناتهم وتحسين ظروفهم المعيشية.

وأكد محمد سيف المهيري، رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي في شبوة، سعي الهيئة إلى تحسين الحياة المعيشية للسكان وتوفير متطلبات المرحلة من مساعدات إنسانية وإغاثية ومشروعات تنموية، لافتا إلى الحرص على الانتشار بشكل أوسع في توزيع المساعدات الإغاثية بشبوة لتغطية الحالات المستحقة لها.

وأكد المهيري على أن الهيئة تجاوبت وبشكل عاجل مع النداءات التي أطلقتها السلطات المحلية بمديرية الصعيد بضرورة التدخل الإنساني للتخفيف من معاناة واحتياجات الأسر الفقيرة والمحتاجة وذوي الدخل المحدود.

وأشاد بتعاون السلطة المحلية في المديرية ودورها في تذليل الصعوبات أمام فريق عمل الهلال الأحمر العامل هناك، لتنفيذ مهامه الإنسانية والإغاثية المناطة به والتي يستفيد منها 4 آلاف أسرة من أهالي وسكان قرى ومناطق المديرية.

من جهته، أشاد الشيـخ أبوبكر بن فريد العولقي، مدير عام مديرية الصعيد، بعطاء وإسهام دولة الإمارات وذراعها الإنسانية في اليمن ممثلا في هيئة الهلال الأحمر، التي تميزت في تقديم الدعم والمساعدات الغذائية والإنسانية للفقراء والمحتاجين بالمحافظة والمديرية على وجه الخصوص.


ونوه بما تقدمه هيئة الهلال الأحمر الإماراتي من دعم نوعي وإغاثي وإنساني للشعب اليمني في المحافظات كافة، معربا عن بالغ الاعتزاز بالمواقف الأخوية الصادقة للأشقاء في دولة الإمارات تجاه الشعب اليمني.

وأشار العولقي إلى أهمية وحيوية هذه المساعدات الخيرية والإنسانية؛ كونها ستسهم في تخفيف معاناة الفقراء والمحتاجين المستفيدين منها في المديرية خاصة خلال ذي الحجة المبارك، موجها جميع الإدارات والمؤسسات والمرافق الخدمية والفنية والفعاليات الرسمية والشعبية التابعة للوحدة الإدارية لمديرية الصعيد إلى التعاون مع فريق الهلال الأحمر الإماراتي وتوفير بيئة العمل الملائمة له بما يكفل لفريق عمله بالمحافظة تحقيق النتائج الإيجابية المطلوبة والمنشودة من عمله الإنساني والنبيل.


من جانبهم، أعرب أهالي المديرية من خلال كلمة للشيخ لحمر علي لسود، عن عظيم شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات قيادة وشعبا على هذا العون الكبير واللفتة الإنسانية الحانية التي ستسهم في التخفيف من معاناة الكثير من الأسر وسط هذه الظروف المعيشية الصعبة.

ويأتي تسيير هذه الإغاثة في إطار الحملة الإنسانية التي تقوم بها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بمناسبة عيد الأضحى المبارك بالتزامن مع حملة "وصية زايد بأهل اليمن" التي انطلقت منذ 5 أيام في مختلف المحافظات.

تعليقات