رياضة

"الاحتياطات الأمنية" تدخل "نهائي كارديف" تاريخ "الأبطال"

السبت 2017.5.27 02:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 644قراءة
  • 0 تعليق
ملعب الألفية في كارديف

ملعب الألفية في كارديف

سيدخل نهائي دوري أبطال أوروبا هذا الموسم بين يوفنتوس وريال مدريد في العاصمة الويلزية كارديف تاريخ البطولة القارية، بعدما بات مقررا أن يصبح أول نهائي للبطولة على مر تاريخها يقام على ملعب مغلق، بسبب الاحتياطات الأمنية التي قرر الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) اتخاذها بعد الهجمات الإرهابية التي ضربت عدة دول أوروبية خلال الفترة الأخيرة.

القميص البنفسجي فأل سيئ للريال في نهائي "الأبطال"

وأعلن الاتحاد الويلزي في بيان رسمي، بالاتفاق مع "اليويفا"، عن إغلاق سقف ملعب الألفية في كارديف أثناء إقامة نهائي الأبطال بين اليوفي والريال باستخدام سقف متحرك خوفا من أي هجمات إرهابية محتملة، بعد التفجيرات والأحداث الإرهابية التي شهدتها القارة العجوز في الشهور الأخيرة، والتي كانت آخرها تفجيرات مدينة دورتموند الألمانية في أبريل الماضي ثم التفجير الذي حدث بمدينة مانشستر الإنجليزية قبل أيام.

وكانت عدة صحف في أوروبا أشارت في وقت سابق إلى أن وجود نية لدى الاتحاد الأوروبي والسلطات في ويلز لإغلاق الملعب بشكل تام تحسبا لأي عمل إرهابي، وجاء القرار النهائي بعد تعرض مانشستر لتفجير أسفر عن وقوع 22 قتيلا وإصابة 75 آخرين.

كذلك أشارت صحيفة "آس" المدريدية إلى أن قوات الأمن في ويلز شددت الاحتياطات في محيط الملعب، وقررت إلغاء المناطق المخصصة للمشجعين خوفا من أي حوادث، بجانب الاستعانة بأجهزة إلكترونية للتعرف على المشتبه بهم في حوادث سابقة.

ومن المقرر أن يستضيف ملعب الألفية نهائي "التشامبيونز ليج" في 3 يونيو المقبل بين اليوفي الذي يسعى للقبه الثالث في البطولة، والريال حامل لقب النسخة الماضية والأكثر تتويجا بـ11 لقبا.

تعليقات