سياحة وسفر

"الطيران المدني" الإماراتية تطلق مبادرة "صحة وسلامة المسافرين"

الإثنين 2018.8.6 07:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 75قراءة
  • 0 تعليق
"صحة وسلامة المسافرين" مبادرة لحماية المسافرين

"صحة وسلامة المسافرين" مبادرة لحماية المسافرين

تحت عنوان "صحة وسلامة المسافرين" أطلقت الهيئة العامة للطيران المدني في دولة الإمارات، مبادرة هي الأولى من نوعها، بهدف رفع مستوى الوعي بأهمية طب الطيران لدى المسافرين من جميع الفئات من رجال أعمال وسياح وأصحاب الهمم وكبار السن. 

وتهدف المبادرة إلى توطيد علاقة الهيئة مع الجمهور وتقديم نصائح للمحافظة على صحة المواطنين والمقيمين في الدولة ولحماية صحتهم، لينعموا بسفرهم وترحالهم من خلال كتيب عبر الموقع الإلكتروني للهيئة وأنشطة وفعاليات مفتوحة للجمهور.

وتركز الحملة على 3 موضوعات رئيسية هي "الحالة الصحية قبل السفر، والحالة الصحية على متن الطائرة، والمحافظة على الوضع الصحي في الجهة المقصودة".

وتهتم الهيئة العامة للطيران المدني على طب الطيران، كونها السلطة الاتحادية التي تدير وتنظم المجال الجوي لدولة الإمارات وقطاع الطيران، من أجل خدمة الجمهور في بيئة طيران ديناميكية ومزدهرة.

وقال سيف محمد السويدي، مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، إن هذه الحملة تعد جزءا من الخدمة المجتمعية التي هي مسؤولية مشتركة بين الحكومة والجمهور والمؤسسات الخاصة، وتهدف إلى تحقيق بعض من مستهدفات عام زايد والتزامنا أخلاقيا تجاه وطننا، من خلال المحافظة على صحة وسلامة الجمهور.. ونحن نعمل جاهدين لتقديم الدعم والتشجيع للجمهور حتى يتمكنوا من المحافظة على صحتهم وسلامتهم خلال السفر والعطلة الصيفية.

وقال المهندس إسماعيل البلوشي، مساعد المدير العام لقطاع شؤون سلامة الطيران، إن القيادات الإماراتية المتوفرة بالهيئة من أطباء ومختصين في عالم الطيران أسهموا في تحويل فكرة هذه الحملة إلى واقع وتوفير النصائح البناءة للجمهور من شتى الأعمار ومختلف الجنسيات باللغتين الإنجليزية والعربية، مؤكدا ضرورة أن تقود الهيئة العامة للطيران المدني الدفة وتعمل على رفع مستوى الوعي حول السفر وسلامة المسافرين، حيث يجهل العديد من المسافرين الاستعدادات اللازمة لسفرهم.

وأضاف: "هدفنا هو أن تمتلك الإمارات أفضل نظام للطيران في العالم، ولتحقيق ذلك نحن بحاجة إلى معالجة الوعي في مجال الطيران، ولذلك تقدم الحملة كتيب نصائح تعليمية وتنظم فعاليات تثقيفية تلهم الجمهور للنظر في حالتهم الصحية قبل السفر، وفي الطائرة وبعد الوصول للوجهة" يذكر أن الهيئة العامة للطيران المدني تمكنت من تنفيذ المبادرة بفضل أطباء متخصصين في الطيران وبمساعدة أطباء إماراتيين من مثل أول إماراتية مختصة في طب الطيران الدكتورة نبيلة العوضي ومساعدة خبيرات الطب الإماراتيات من مثل الدكتورة زينة المرزوقي والدكتورة أسمهان سبت والدكتورة أميرة الأنصاري".

وحققت دولة الإمارات إنجازا هائلا وغير مسبوق من خلال حلها ترتيب أعلى المستويات في العالم بما يتماشى مع معايير السلامة الجوية الدولية بعد التدقيق المكثف، من خلال البرنامج العالمي لتدقيق مراقبة السلامة الجوية التابع لمنظمة الطيران المدني الدولي "إيكاو".

تعليقات