بيئة

كوكب الزهرة يلهم أحد الراصدين تسجيل مشهد نادر في تشيلي

الخميس 2018.9.6 02:35 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1052قراءة
  • 0 تعليق
ظل الراصد يظهر على سيارته وفي الخلفية نجوم درب التبانة

ظل الراصد يظهر على سيارته وفي الخلفية نجوم درب التبانة

هدف محبي الرصد الفلكي هي الحصول على فرصة ملائمة لرصد الأجرام السماوية، فيجتهدون في البحث عن الأماكن المظلمة البعيدة عن المدن أملا في رؤية أفضل، لكن مهما حصل هؤلاء على موقع مثالي، فلن يكون هناك مكان أفضل من صحراء أتاكاما في شمال تشيلي، والدليل ما حدث في الأول من سبتمبر/أيلول الجاري.

ونشرت المواقع المعنية بالرصد الفلكي صورة لأحد الراصدين عندما كان يقف تحت مجرة درب التبانة في صحراء أتاكاما قبل أن يشاهد شيئا غريبا لم يكن في السماء، بل على سيارته، حيث كان ظله يظهر على السيارة.

وتقول الجمعية الفلكية بجدة تعليقا على الصورة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، إن السماء في أتاكاما مظلمة لدرجة أنه حتى نور الزهرة يمكن أن يولد ظلالًا واضحة، وهو ما ساعد الراصد على تصوير ظله بكل سهولة، حيث استخدم كاميرا سوني Sony A7s مع عدسة (عين السمكة) 12 ملم، f2.8، ومدة التعريض 30 ثانية وحساسية الضوء 6400 ISO، وكشفت عن الظل على السيارة، بالإضافة إلى درب التبانة في الخلفية.

وتضيف الجمعية أنه خلافا لمعظم الناس، لا يحتاج هذا الراصد للسفر بعيدا لرؤية هذه الجواهر السماوية، فهو يعيش في صحراء أتاكاما، في مدينة كوبيابو، حيث يعمل للحصول على درجة الدكتوراه بعلم الفلك وعلم الكواكب في جامعة محلية.

تعليقات